تمكين المرأة شعار الاحتفال باليوم العالمي للمرأة في مالي

باماكو-مالي(بانا) - علمت وكالة بانا للصحافة من وزارة الأسرة والمرأة والأطفال المالية أن مراسم إحياء دورة 2016 من اليوم العالمي للمرأة ستقام غدا الثلاثاء في قصر الثقافة أمادو هامباتي با تحت شعار "تمكين المرأة"، وذلك بعد أشهر قليلة من إصدار رئيس الجمهورية لقرار تأمين حصة 30 في المائة من المناصب المنتخبة والمعينة للنساء.

واختار المجتمع الدولي لدورة 2016 من اليوم العالمي للمرأة شعار "50-50 بحلول 2030 .. فلنتحرك بسرعة لتكريس المساواة بين الجنسين".

من جانبها، قررت مالي اختيار محور "المساواة وتمكين المرأة"، من أجل الارتقاء بدور ومكانة المرأة في تنفيذ أهداف التنمية المستدامة.

وذكر مسؤولو وزارة الأسرة والمرأة والأطفال أنه بات من الضروري مظافرة جهود جميع الماليين نساء ورجالا، شبابا وشيوخا للالتزام بالسلام والأمن والنهوض بالأمة.

ويرتكز اقتصاد مالي أساسا على الزراعة والصيد البحري والثروة الحيوانية، بينما ينشط 80 في المائة من السكان في الزراعة. وتلعب نساء المناطق الريفية دورا هاما في اقتصاد البلاد عبر هذه الأنشطة المختلفة.

ووفقا للوزارة فإن "الاستثمار في تمكين النساء اقتصاديا يمثل أحد أوكد السبل نحو المساواة بين الجنسين واجتثاث الفقر وتحقيق نمو اقتصاد شامل".

وأكدت الوزارة أن "النساء سواء كن مقاولات أو موظفات يساهمن بشكل كبير في اقتصاد البلاد على مستوى الشركات، أو في الحقول الزراعية، أو داخل أسرهن، من خلال عمل غير مدفوع الأجر".

لكن النساء ما يزلن متضررات من الفقر والتمييز الذي غالبا ما يحتم عليهن أعمالا هشة ومنخفضة الأجر.

ويضيق هذا التمييز كذلك على وصولهن إلى هياكل اتخاذ القرار، واستفادتهن من المزايا الاقتصادية مثل الأراضي والقروض. كما يحد من مشاركتهن في إعداد السياسات الاقتصادية والاجتماعية.

وتم وضع دورة 2016 من اليوم العالمي للمرأة في مالي تحت رعاية الرئيس إبراهيم بوبكر كيتا.

-0- بانا/غ ت/ع ه/ 07 مارس 2016

07 مارس 2016 20:00:39




xhtml CSS