تمارين مشتركة في رواندا بين 30 بلدا إفريقيا لإنهاء العنف ضد النساء

كيغالي-رواندا(بانا) - انطلقت التمارين المشتركة لممثلي الأجهزة الأمنية لـ30 بلدا إفريقيا الثلاثاء في كيغالي حيث دعا الرئيس بول كاغامي المسؤولين العسكريين والأمنيين إلى مواصلة التحلي بروح الامتياز من أجل وضع حد للعنف ضد النساء.

ولاحظ مراسل وكالة بانا للصحافة أن هذه التمارين التي تستمر ثلاثة أيام تتمحور حول موضوع "تعاضد أجهزة الأمن الإفريقية من أجل وضع حد للعنف ضد النساء والفتيات".

ويجري تنظيمها برعاية مبادرة قارية أطلق عليها "إعلان مؤتمر كيغالي الدولي".

وأكد الرئيس كاغامي لدى إشرافه على انطلاق التمارين على ضرورة تحسين القدرات متعددة القطاعات والتخصصات في العمليات المحلية ودعم السلام من أجل التصدي بشكل أكثر شمولا للعنف ضد النساء والفتيات في أوضاع النزاع ومرحلة ما بعد النزاع.

وأظهرت التقارير أن العنف ضد النساء والفتيات يعد أكثر أشكال التجاوزات انتشارا في العالم بأسره حيث يطال ثلث النساء في حياتهن.
ا
وتتضمن هذه التمارين السنوية -الثانية من نوعها المقامة في رواندا- شقين يتمثل أحدهما في تدريب نظري لمدة يومين من أجل تحسين فهم المتدربين للأدوات القانونية الدولية والإقليمية التي تحمي النساء والفتيات من العنف.

وستكون هذه الدورة التدريبية التي يمثل فيها ثلاثة ضباط من قوات الدفاع والشرطة والمؤسسات العقابية كل بلد بمثابة منتدى لمقاسمة أفضل الممارسات من أجل مواجهة العنف ضد النساء والفتيات بفضل طرح متعدد القطاعات.

-0- بانا/ت أ/ع ه/ 19 أغسطس 2015

19 أغسطس 2015 11:46:20




xhtml CSS