تعيين الرئيس السابق للرأس الأخضر مبعوثا خاصا للفرنكوفونية في هايتي

برايا-الرأس الأخضر(بانا) -- ذكر مصدر موثوق يوم الثلاثاء الماضي في برايا أن منظمة الفرنكوفونية الدولية عينت الرئيس السابق للرأس الأخضر أنطونيو ماسكارنس مونتيريو مبعوثها الخاص في هايتي من أجل .
متابعة الوضع في البلاد و أشار بيان صادر عن هذه المنظمة إلى أن ماسكارنس مونتيريو بصفته المبعوث الخاص للفرنكوفونية وهي مهمة رفيعة المستوى- سيتجه إلى هايتي من أجل متابعة تطورات الوضع في البلاد و تحديد إمكانيات مشاركة المنظمة الفرنكوفونية .
في مبادرات المنظمات الدولية الأخرى يذكر أن الرئيس السابق للرأس الأخضر (1991-2001) أختير للقيام بهذه المهمة من قبل الأمين العام للمنظمة الفرنكوفونية عبدو ضيوف خلال إجتماع اللجنة الخاصة للمنظمة يوم .
الثلاثاء الماضي في باريس وعقد هذا الإجتماع لتحليل الأزمة الهايتية والإطلاع على آخر تطورات البلاد بعد إستقالة الرئيس جون برنارد .
أرستيد المتواجد حاليا في جمهورية إفريقيا الوسطى و أعربت المنظمة الفرنكوفونية الدولية خلال هذا الإجتماع عن دعمها للجهود المبذولة من قبل الأمم .
المتحدة و المنظمات الإقليمية و الشركاء الثنائيين كما أكدت عن إستعدادها للمساهمة في إصلاح دولة القانون .
وعودة الإستقرار في هايتي يذكر أن منظمة الفرنكوفونية الدولية تضم 56 دولة .
من ضمنها هايتي يشار إلى أن الرأس الأخضر إنضمت إلى المنظمة الفرنكوفونية في نوفمبر 1996 رغم أنها من الدول .
الناطقة بالبرتغالية

04 مارس 2004 10:33:00




xhtml CSS