تشريد خمسة آلاف شخص من منازلهم بالصومال بسبب الفيضانات

مقديشو-الصومال(بانا) -تسببت الفيضانات العارمة الناجمة عن هطول الأمطار الغزيرة على بلدة "بلدوين" حاضرة محافظة "هيران" بوسط الصومال في تشريد قرابة خمسة آلاف شخص من منازلهم.

وقال نائب حاكم هيران للشؤون الإجتماعية"شيخ حسين عثمان"،اليوم الأربعاء، إن آلاف العائلات في حاجة ماسة إلى المساعدات الإنسانية بعدما تسببت الأمطار الغزيرة والفيضانات في تشريدهم من منازلهم.

من جهته، ذكر رئيس إدارة مدينة بلدوين"محمد عثمان عبدي"،في حديث لإذاعة مقديشو، أن فيضانات نهر "شبيلي" أدت إلى حدوث مشاكل خيمت على سكان المدينة، مضيفا أن أكثر من 4000 شخص نزحوا إلى القرى المحيطة بها.

وكانت المياه قد غمرت المزارع في "لوق"بالجنوب الغربي من الصومال وقضت على المحاصيل الزراعية، بسبب فيضانات نهر"جوبا"بعد هطول أمطار غزيرة في إقليم "جدو" منذ بداية أبريل الحالي، كما أدت أدت الأمطار إلى فيضان نهر" شبيلي" مما أثر على أحياء في مدينة "جوهر" عاصمة ولاية هيرشبيلي.

يشار إلى أن عشرة سدود يعود إنشاء بعضها إلى عام 1920 من قبل الإستعمار الإيطالي، أقيمت على نهري"جوبا" و"شبيلي" لتنظيم تدفقاتهما بغرض ري الأراضي الزراعية في البلاد ولاسيما مزارع الموز والخضروات التي تعتمد على مياه الأنهار، إلا أنه لم يتم تطوير هذه السدود في عهد الحكومات الصومالية المتتالية، بالشكل المطلوب.

-0- بانا/ي ي/ع د/ 25 أبريل 2018

25 avril 2018 12:52:52




xhtml CSS