تزايد المطالبة بإستقالة نائب وزير "عنصري" في جنوب إفريقيا

كيب تاون-جنوب إفريقيا(بانا) - دعت "رابطة الشباب الشيوعي" الجنوب إفريقية اليوم الإثنين إلى إستقالة نائب وزير الزراعة والغابات والصيد البحري بيتر مولدر مؤكدة أنه يجب على الرئيس جاكوب زوما إقالته إذا رفض الإستقالة.

وكان مولدر قد أثار موجة سخط واسعة بالتعليقات التي أدلى بها أمام الجمعية الوطنية في كيب تاون.

وصرح مولدر زعيم "جبهة الحرية" أن الأفارقة السود ليس لديهم الحق سواء من الناحية القانونية أو التاريخية في حوالي 40 بالمائة من أراضي البلاد لأنهم هاجروا من شمال إفريقيا.

وقال نائب الوزير لدى إبداء تخوفه من أن الحكومة تؤمن بتأميم الأراضي الزراعية إن "هناك ما يكفي من الأدلة بعدم وجود أشخاص يتحدثون لغة البانتو في غرب وجنوب غرب الكيب".

وتابع أن "المشكلة تكمن في الإدارة الكارثية لتطبيق الإصلاح الزراعي".

ومن جانبه ندد أمين "رابطة الشباب الشيوعي" بوتي ماناميلا بجهود مولدر "الرامية لإعادة كتابة التاريخ".

وقال ماناميلا "الحقيقة أن الأراضي صودرت باللجوء إلى العنف وسفك الدماء ثم بموجب قانون 1973 الذي لم يترك للأفارقة أي خيار بديل عن الخضوع للإستغلال في الصناعة التعدينية".

وكان الرئيس جاكوب زوما قد وبخ مولدر الأسبوع الماضي ونبهه إلى ضرورة توخي الحذر في تعامله مع مسألة الأراضي والإحجام عن الإدلاء بتصريحات "متهورة" و"عدوانية".

-0- بانا/ك يو/ع ه/ 20 فبراير 2012  



20 فبراير 2012 15:33:43




xhtml CSS