تدهور حالة مانديلا الصحية يتصدر عناوين الصحف النيجيرية

لاغوس-نيجيريا(بانا) - شغل إعلان رئاسة جنوب إفريقيا الأحد عن تدهور الحالة الصحية للرئيس الأسبق نلسون مانديلا حيزا هاما من تغطيات الصحف النيجيرية في أعدادها الصادرة اليوم الإثنين.

ونقلت الصحف النيجيرية عن المتحدث الرئاسي الجنوب إفريقي ماك ماهراج قوله إن صحة الرئيس الأسبق أصبحت الآن "حرجة" مشيرة إلى أن الرئيس جاكوب زوما زاره في مستشفى بريتوريا الذي يخضع فيه للعلاج من إصابته بالتهاب رئوي.

ونشرت صحيفة "فانغوارد" مقالا بعنوان "جاكوب زوما : مانديلا في حالة حرجة".

ومن أهم عناوين تغطيات الصحافة النيجيرية لهذا الموضوع "مانديلا الآن في حالة حرجة" (صحيفة الغارديان) "تدهور حالة مانديلا الصحية" (ليدرشيب) و"العالم يقف مع مانديلا.. زوما : حالته (مانديلا) حرجة خلال ال24 ساعة الأخيرة" (تريبيون) و"نلسون مانديلا في حالة مرضية حرجة بالمستشفى" (بنش).

يشار إلى أن الحالة الصحية للرئيس الأسبق مانديلا -الذي ظل يدخل المستشفى ويغادره في الآونة الأخيرة نتيجة إصابته المتجددة بالتهاب رئوي يعود مصدرها إلى سنة 1988 عندما أصيب بالسل بينما كان في السجن- تحظى باهتمام واسع في نيجيريا التي لعبت دورا بارزا في إنهاء الأبارثايد بجنوب إفريقيا.

ويستفاد من الموسوعة الإلكترونية "ويكيبيديا" أن الاتحاد الطبي الأمريكي ينصح الأطباء باستخدام مصطلح "حالة حرجة" عندما تكون الوظائف الحيوية للمريض غير مستقرة وخارج الحدود المعتادة.

وتضيف الموسوعة أن المريض قد يتعرض في تلك الحالة لفقدان الوعي ما يجعل مؤشرات وضعه الصحي سلبية.

يذكر أن رئاسة جنوب إفريقيا أعلنت في أعقاب نقل مانديلا إلى المستشفى يوم 8 يونيو الجاري أن حالته "خطيرة لكنها مستقرة". وقد ظل الوضع على حاله حتى الأحد عندما أعلنت الرئاسة أن حالته تدهورت وأصبحت "حرجة".

-0- بانا/س غ/ع ه/ 24 يونيو 2013

24 يونيو 2013 13:27:45




xhtml CSS