تخليد الثامن مارس: وزير الأمن البوركيني يشيد بدور النساء في الثورة على بليز كومباوري

وغادوغو-بوركينا فاسو(بانا) - بمناسبة تخليد اليوم الدولي للمرأة، أشاد وزير الأمن البوركيني، دنيس أوغوست باري، بـ"الدور التاريخي" الذي لعبته النساء في إسقاط النظام السابق، وفق ما رصد مراسل وكالة بانابرس.

وخاطب الوزير مئات النساء اللاتي احتشدن أمام أنقاض الجمعية الوطنية التي أحرقها المتظاهرون الثائرون على الرئيس السابق، بليز كومباوري، "إنني أود (...) أن أشيد بدور النساء وعزيمتهن في الثورة الشعبية التاريخية التي أطاحت في أكتوبر 2014، بكومباوري بعد 27 سنة من الحكم".

وكانت المئات من النساء المنضويات في تنسيقية نساء الأحزاب والمجتمع المدني، قد تظاهرن في 27 أكتوبر 2014، احتجاجا على استعداد النواب لتعديل الدستور بقصد السماح لكومباوري بالترشح لولاية جديدة.

وتخلد النساء في بوركينا فاسو هذه النسخة من اليوم العالمي للمرأة تحت شعار "التمكين الاقتصادي للمرأة: النفاذ للتكوين المهني والتشغيل".

وقالت وزيرة ترقية المرأة، بيبيان ودراوغو، إن أغلبية النساء البوركينيات يشتغلن في القطاع غير المصنف مع أعمال غير ثابتة وضعيفة المردود. "ويوجد أغلبهن في القطاع الزراعي ويعشن في الوسط الريفي".

وبحسب الوزيرة، فإن المرأة البوركينية تواجه مصاعب في استيفاء شروط النفاذ للتمويلات نظرا لغياب الوثائق الإدارية والتكوين المهني المناسب.

وتشير دراسة صادرة سنة 2012 عن المعهد الوطني للإحصاء والديمغرافيا، إلى أن نحو ثلاثة ملايين امرأة بوركينية لا يتوفرن على عقود ازدياد كما لا تملك 8ر50 في المائة منهن بطاقة تعريف وطنية مقابل 20 في المائة من الرجال.

وأعلنت وزارة ترقية المرأة إنشاء مركز لتحديث ورفع قيمة المهن لصالح الفتيات.

-0- بانا/ن د/س ج/08 مارس 2015

08 مارس 2015 16:12:53




xhtml CSS