تحصين أكثر من خمسة ملايين طفل ضد الحصبة في الصومال

مقديشو-الصومال(بانا) - ذكرت منظمة الصحة العالمية أن مليون طفل تتراوح أعمارهم من ستة أشهر إلى 10 سنوات في بونتلاند و2ر4 مليون طفل في الصومال خضعوا للتحصين خلال حملة تطعيم ضد الحصبة تواصلت لمدة خمسة أيام حتى الأحد.

وصرح ممثل منظمة الصحة العالمية في الصومال غولام بوبال أن "من أولويات المنظمة مواصلة دعم وزارة الصحة والحفاظ على شراكة وثيقة مع السلطات الصحية المحلية والشركاء لمراقبة تفشي أوبئة مثل الحصبة وضمان تغطية عالية لجميع الأطفال الصوماليين بالتطعيم"، مضيفا "من المؤسف استمرار تسجيل حالات إصابة بالحصبة رغم توفر لقاح فعال".

وأفاد بيان رسمي أن الحملة جرت بالشراكة بين منظمة الصحة العالمية وصندوق الأمم المتحدة للأطفال (اليونيسيف) ووزارة الصحة الصومالية.

وتم سنة 2017 ، وسط الطوارئ الناجمة عن الجفاف، تسجيل ما مجموعه 23002 حالة إصابة مفترضة بالحصبة، ما يمثل زيادة مثيرة للقلق بالمقارنة مع السنوات الماضية، بينها 83 في المائة من الحالات التي طالت أطفالا دون العاشرة من العمر.

وأقيمت جولتان من التحصين خلال مارس وأبريل 2017 ، في إطار التصدي لهذا الوباء، مع تغطية 516934 طفلا تتراوح أعمارهم من تسعة أشهر إلى خمس سنوات.

وقال ممثل "اليونيسيف" المقيم في الصومال جيسبير مولر "لقد تمكن اليونيسيف مع شركائنا من تحقيق نتائج رائعة لصالح الأطفال والأسر المتضررين من الجفاف سنة 2017".

ولاحظ أن "نهاية الأزمة ما تزال مع ذلك بعيدة. فتهديد المجاعة يبقى محدقا، وكذلك الشأن بالنسبة لتفشي أوبئة مثل الحصبة".

وأضاف مولر أن "السبيل الوحيد لحماية الأطفال من هذا المرض القاتل يتمثل في حملات التحصين المكثفة. وسنبقى يقظين، وسنواصل جهود طوارئنا سنة 2018".

ووفقا لمنظمة الصحة العالمية، فإن التطعيم الروتيني للأطفال وحملات التحصين الواسعة في البلدان التي تسجل نسبة تغطية منخفضة بالتطعيم تعد استراتيجيات الصحة العامة الرئيسية للحد من الوفيات الناجمة عن الحصبة في العالم.

-0- بانا/أ ر/ع ه/ 09 يناير 2018

09 يناير 2018 14:32:52




xhtml CSS