تحذير من تنامي التغلغل الإسرائيلي في إفريقيا على حساب قضية فلسطين

القاهرة-مصر(بانا) -حذر مجلس جامعة الدول العربية على مستوى المندوبين الدائمين، من تنامي التغلغل الإسرائيلي في قارة إفريقيا على حساب قضية فلسطين العادلة، وحث الدول الإفريقية الشقيقة والصديقة على عدم المشاركة في أي مؤتمرات إفريقية إسرائيلية الهدف الإسرائيلي منها إدامة الإحتلال وفك عزلته، والإلتفاف على قرارات الشرعية الدولية.

ودعا مجلس الجامعة، في قرار أصدره في ختام اجتماعه غير العادي اليوم الإثنين، الذي انعقد برئاسة الجزائر وبناء على طلب فلسطين، جميع الدول الأعضاء في الإتحاد الإفريقي إلى الحفاظ على المواقف الإفريقية التاريخية الداعمة للقضية الفلسطينية التي تعبر عنها القرارات والإعلانات التي تصدر بشكل دوري عن مؤتمرات القمة الإفريقية، والعربية الأفريقية، بشأن دعم الشعب الفلسطيني وحقوقه المشروعة.

وأكد المجلس الإرتباط الوثيق والعلاقات التاريخية التي توطنت بين دول وشعوب وحركات التحرر الإفريقية مع القضية الفلسطينية على مدار عقود طويلة من الزمن، والتي أسست على القيم المشتركة الثابتة في النضال لمكافحة الإستعمار والإضطهاد والفصل والتمييز العنصري، هذه القيم المناقضة مع ممارسات وسياسات الإحتلال الإستعماري الإسرائيلي، التي تنتهك حقوق الإنسان الفلسطيني في أرضه وممتلكاته ومقدساته.

كما أكد أهمية التنسيق بين الجامعة العربية والاتحاد الإفريقي ومنظمة التعاون الإسلامي لإنشاء آلية تنسيق مشتركة لمتابعة كافة مجالات دعم القضية الفلسطينية ومتابعة تصويت الدول الأعضاء في الاتحاد الإفريقي لصالح قرارات دولة فلسطين في المحافل الدولية.

ودعا المجلس أيضا الأمين العام للجامعة لمتابعة موضوع التغلغل الإسرائيلي في إفريقيا، وإلى الإستمرار في التواصل مع وزراء خارجية وسفراء الدول الأعضاء في الإتحاد الإفريقي.

وشدد المجلسعلى أهمية الروابط العربية الإفريقية العريقة: التاريخية والثقافية والجيوسياسية والإجتماعية والإقتصادية والدينية واللغوية بين الشعوب العربية والإفريقية، والتي شكلت الأساس للشراكة الإستراتيجية العربية الإفريقية على أسس مبادئ المساواة والمصالح المتبادلة والإحترام.

-0- بانا/ي ي/ع د/ 12 يونيو2017

12 يونيو 2017 16:45:01




xhtml CSS