تجمع س-ص يتزود بمركز لمحاربة الإرهاب والجريمة المنظمة

أبيدجان-الكوت ديفوار(بانا) - انتهت أشغال الاجتماع السادس لوزراء الدفاع في الدول الأعضاء لتجمع دول الساحل والصحراء (س-ص)، اليوم الجمعة في العاصمة الإيفوارية، أبيدجان، وذلك بالإعلان عن إنشاء مركز لمحاربة الإرهاب والجريمة المنظمة.

وقال وزير الدفاع الإيفواري، ألان ريشارد دونواهي، إن الوزراء توصلوا إلى توافق حول ضرورة تزود الدول الأعضاء  في تجمع س-ص بمركز لمحاربة الإرهاب يكون هدفه تعميق تبادل المعلومات والتشاور في العمل.

ومن نقاط التوافق الاخرى في محاربة الإرهاب اعتماد نصوص قانونية حول السلام والأمن داخل س-ص والإرادة في تشجيع تقاسم المعلومات وتوحيد الوسائل ومواءمة الخطط الوطنية والإقليمية لمحاربة الإرهاب بما في ذلك مراعاة الفضاء الإلكتروني في إستراتيجية محاربة الإرهاب.

على صعيد آخر، تم اعتماد إعلان يسمى "إعلان كوكودي لمحاربة منسقة ضد الإرهاب من أجل تنمية تضامنية وشاملة في فضاء س-ص"، ويتضمن تكثيف التعاون الإقليمي والدولي وإقامة تعاون أكثر فعالية بين خلايا الاستخبارات العسكرية وتبني إجراءات تشريعية ضد اقتناء الأسلحة النارية مع تدابير عسكرية وأمنية مشتركة بين الدول الأعضاء إضافة إلى الشمول السياسي والاقتصادي والاجتماعي لكل مكونات المجتمع من خلال إعادة توزيع لثمار النمو.

وأشار مشروع التقرير إلى أن مركز محاربة الإرهاب سيكون مقره في جمهورية مصر العربية على أمل أن يتم تأسيسه قريبا.

وقد شاركت في هذا الاجتماع السادس 19 دولة من الدول الأعضاء الـ28، وستستضيف نيجيريا الاجتماع القادم سنة 2018.

-0- بانا/ب ل/س ج/05 مايو 2017

05 Maio 2017 23:02:11




xhtml CSS