تجديد الثقة في النيجري مايا كي لولاية جديدة على رأس نيباد

أديس أبابا-أثيوبيا(بانا) - علمت وكالة بانا للصحافة في أدس أبابا أن الوزير الأول النيجري الأسبق إبراهيم الحسن ماياكي قد أعيد تكليفه السبت في العاصمة الأثيوبية لولاية جديدة من أربع سنوات في مهامه على رأس الأمانة التنفيذية للجنة تخطيط وتنفيذ الشراكة الجديدة لتنمية إفريقيا (نيباد).

وأعيد تجديد الثقة في ماياكي بالاجماع خلال الدورة ال28 للجنة التوجيهية لرؤساء دول وحكومات "نيباد" المنعقدة خلال نفس اليوم في أديس أبابا.

وكشف أحد المشاركين في الاجتماع أن الرئيس البنيني بايي بوني رئيس الاتحاد الإفريقي رحب خلال الاجتماع بالعمل الذي أنجزه ماياكي خلال ولايته الأولى.

وقال المصدر الذي شارك في الجلسة المغلقة لقادة الدول "لم يكن هناك أي نقاش حول هذه النقطة. فبعد الرئيس بوني يايي أبرز نظيره السنغالي ماكي سال بدوره العمل الهام الذي قام به ماياكي. وقد أجمع الكل على ضرورة إعادة تكليفه بمهامه".

وكان إبراهيم الحسن ماياكي (62) عاما قد تولى منصب وزير للخارجية قبل أن يصبح رئيسا للوزراء في بلاده من 1997 إلى 2000 .

وقد انتخبه رؤساء دول وحكومات الاتحاد اإفريقي أمينا تنفيذيا لوكالة تخطيط وتنفيذ "نيباد" لأول مرة سنة 2009 في أديس أبابا.

-0- بانا/ص أ/ع ه/ 27 يناير 2013

27 يناير 2013 14:20:28




xhtml CSS