بيويا يقول أن إتفاقية السلام ولدت ميتة

بوجمبورا- رواندا (بانا) -- قال بيير بويويا رئيس بورندى أن إتفاقية السلام والمصالحة فى البلاد ربما تكون قد ولدت كوثيقة .
ميتة ونتيجة للإنتهاكات المستمرة للإتفاقية يرى الرئيس بويويا مستقبلا مظلما أمام تطبيق الإتفاقية التى وقعهاالزعماء البورنديون .
فى أغسطس 2001 عقب محادثات سلام قصيرة فى أروشا بتنزانيا وجاء تعليق الرئيس بيويا خلال مؤتمر صحفى فى بوجمبورا عقب عودته من زيارة الى جنوب إفريقيا بحث خلالها الوضع السائد فى البلاد مع .
وسيط محادثات السلام نيلسون مانديلا وأضاف بيويا قائلا " لقد أشرت بوضوح الى الذين تحادثت معهم بأنه إذا ما إستمر هذا العنف فإننا لن نذهب بعد الآن للحديث حول تطبيق إتفاقية السلام فى الأسابيع والشهور القادمة كما لن نتحدث عن الحرب فى بورندى ".
0 وبالإضافة للمحادثات مع مانديلا عقد بيويا خلال الزيارة محادثات مع جاكوب زوما نائب رئيس جنوب إفريقيا تناولت القتال الدائر .
فى بورندى وقال بويويا أن الظروف التى كان يجب أن تسود وفقا لإتفاقية السلام لم تتحقق حتى يتمكن الموقعون على الاتفاقية الذين يعيشون .
فى الخارج من العودة للبلاد وأشار بويويا أنه نظرا لإستمرار العنف لا يمكن إقامة مؤسسات الفترة الانتقالية ولا يمكن أن تسود روح الحوار الداخلى بين الأطراف البورندية.
وقال " أن قيام هذه المؤسسات مستحيل فى ضوء حالة الحرب التى تسود البلاد".
0 وحث بويويا معارضيه السياسيين على الجلوس حول طاولة المفاوضات بهدف تسوية مشكلة القيادة خلال الفترة الانتقالية.
لكن بويويا أعرب عن مخاوفه من أن الهدوء الحالى فى جمهورية الكونغو الديمقراطية ربما تكون له إنعكاسات سلبية على الوضع فى بورندى.
وقال أن حركات المتمردين المختلفة فى إقليم البحيرات العظمى المتحالفة مع الحركات البورندية ستحاول الانتشار فى بورندى للهروب من إجراءات نزع السلاح التى تنص عليها إتفاقية .
السلام فى جمهورية الكونغو الديمقراطية وأوضح بويويا بالقول " لا أحد لديه الحق فى أن يغمض عينيه عن حقيقة الحرب المفروضة على بورندى و في أن يطالب بتطبيق بنود إتفاقية أروشا دون إعداد أرضية صلبة من الضمانات الأمنية".
0 وكان وفد من 22 شخصا يمثل أعضاء المجتمع المدنى والجيش والجماعات الدينية والإدارة فى بورندى قد توجه الى جوهانسبورغ الاسبوع .
الماضى لإجراء محادثات حول الأزمة فى بلادهم وفى نفس الاسبوع توجه وفد من حزب الأغلبية فى بورندى -الجبهة من أجل الديمقراطية -الى نيروبى (كينيا) لإجراء مشاورات مع قيادة .
الحزب التى تعيش فى المنفى

08 مايو 2001 20:20:00




xhtml CSS