بوني يايي يخلف أوبيانغ نغيما في رئاسة الإتحاد الإفريقي

أديس أبابا-أثيوبيا(بانا) - استلم الرئيس البنيني بوني يايي رئاسة الإتحاد الإفريقي عقب تكليفه بهذه المسؤولية في قمة مصغرة عقدتها المجموعة الإقتصادية لدول غرب إفريقيا (إكواس).

وجاء إنتخاب بوني يايي رئيسا للإتحاد الإفريقي نتاج توافق بين قادة غرب إفريقيا.

وكان الرئيس النيجيري غودلوك جوناثان قد ترشح في آخر لحظة للمنصب غير أن طلبه قوبل برفض غانا وبقية دول غرب إفريقيا المساندة للرئيس البنيني.

وسلم رئيس غينيا الإستوائية تيودورو أوبيانغ نغيما رئاسة الإتحاد الإفريقي لنظيره البنيني الذي بدأ مهامه اليوم الأحد لدى إفتتاح القمة ال18 للإتحاد التي سيهيمن على نقاشاتها بحث أزمات شمال إفريقيا والحاجة إلى إدارة العمليات الإنتقالية في المنطقة.

ومن جانبه دعا الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون القادة الأفارقة إلى بحث الخلافات حول الأزمتين الليبية والإيفوارية ورأب الصدع بما يخدم العلاقات المستقبلية.

وقال بان كي مون "لقد كانت هناك خلافات حول الكوت ديفوار وليبيا. ولكنها لم تكن خلافات حول الأهداف والأغراض. فشراكتنا تركز على القيم المشتركة. والخلافات كانت بشأن المقاربات العملية والإستراتيجية. وهذا أمر طبيعي ومتوقع في منظمات ذات تفويضات وأعضاء متنوعين".

-0- بانا/أ أ/ع ه/ 29 يناير 2012

29 يناير 2012 13:00:33




xhtml CSS