بوركينا فاسو تحيي اليوم الثلاثاء الدورة الـ28 لليوم العالمي لمكافحة الإيدز

واغادوغو-بوركينا فاسو(بانا) - تحيي بوركينا فاسو اليوم الثلاثاء -مع بعض التأخر- الدورة الـ28 لليوم العالمي لمكافحة الإيدز وذلك في أورغاي بوسط البلاد التي تشهد خلال السنوات الأخيرة انخفاضا لنسبة تفشي هذا الداء.

معلوم أن هذه التظاهرة التي كانت مقررة في الأول من ديسمبر الجاري تأجلت بسبب تنظيم الانتخابات الرئاسية والتشريعية يوم 29 نوفمبر الماضي في بوركينا فاسو حيث تراجعت نسبة تفشي الإيدز وفقا للخبراء من 17ر7 في المائة سنة 1997 إلى 92ر0 في المائة سنة 2014 .

ورغم ذلك فقد أثارت "الشبكة الإفريقية للشباب والصحة والتنمية في بوركينا فاسو" انتباه السلطات يوم 08 ديسمبر الماضي إلى خطر تجدد هذا الوباء إذا لم تتحرك حيال ذلك.

وصرح فاعلو مكافحة الإيدز في بوركينا فاسو أن الموارد المخصصة سنة 2014 للهياكل الأهلية لمكافحة الإيدز تقلصت خاصة مع تراجع تمويلات بعض وكالات الأمم المتحدة في مجال صحة السكان وتوقف تمويلات الهيئات متعددة الأطراف.

وأوضحت الشبكة أن بوركينا فاسو مدعوة للعمل من أجل تفادي كارثة صحية في هذا البلد الذي يمثل فيه الشباب الذين تقل أعمارهم عن 35 عاما حوالي 80 في المائة من إجمالي عدد السكان.

-0- بانا/ن ت/ع ه/ 15 ديسمبر 2015

15 ديسمبر 2015 14:41:19




xhtml CSS