بلجيكا تتأسف لمنع عرض فيلم حول الاعتداءات الجنسية في الكونغو الديمقراطية

أبيدجان-الكوت ديفوار(بانا) - أعربت الحكومة البلجيكية عن اسفها لمنع سلطات جمهورية الكونغو الديمقراطية عرض فيلم "الرجل الذي يعالج النساء" والذي يتناول العنف الجنسي في البلاد.

وفي بيان توصلت بانا بريس بنسخة منه قال نائب الوزير الاول وزير الخارجية البلجيكي ديديي رينديرز ان مواجهة العنف الجنسي تجاه النساء معركة عالمية مشتركة بين بلجيكا والكونغو الديمقراطية.

وقال المسؤول البلجيكي ان هذا الهدف النبيل كان بالامكان خدمته اكبر من خلال السماح ببث الفيلم الذي اثر في العالم بأسره .

ومنع وزير الاعلام المتحدث باسم الحكومة لامبير ميندي الاربعاء عرض هذا الفيلم المتوقع يومي 8 و9 سبتمبر الجاري والذي انجزه المخرج ثيري ميشيل والصحافية المتخصصة في افريقيا الوسطى كوليت براكمان وعلل ذلك بتشويه صورة جيش الكونغو الديمقراطية.

وكان الشريط قد حصل على جوائز في خمس دول .

-0- بانا/ع ط/ 4 سبتمبر 2015

04 سبتمبر 2015 10:43:32




xhtml CSS