بعثة من الإتحاد الأوروبي للإنتخابات في السودان

أديس أبابا-أثيوبيا(بانا) -- شكل الإتحاد الأوروبي بعثة مراقبين لمراقبة الإنتخابات العامة التاريخية المقرر .
إجراؤها في السودان في 11 أبريل القادم وذكر الإتحاد الأوروبي في بيان أمس الخميس أنه شكل بعثة مراقبة إنتخابات للإنتخابات في السودان بناء على دعوة من اللجنة الوطينة للإنتخابات والحكومة .
السودانية وسترأس عضوة البرلمان الأوروبي البلجيكية فيرونيك دى كيسير بعثة المراقبة الأوروبيى للبسودان التي ستضم 130 مراقب من 22 دولة أوروبية إضافة إلى .
النرويج وسويسرا وكندا وسيتم نشر المراقبين الأوروبيين في جميع ولايات السودان ال25 .
وسيجتمع المراقبون مع مسؤولي الحكومة ومسوؤلي الإنتخابات وممثلي الأحزاب السياسية ومع .
منظمات المجتمع المدني ووسائل الإعلام وقالت دى كيسير "إنه إمتياز كبير أن أكون في السودان وأن أقود بعثة المراقبة لهذه البلاد".
0 وسيقوم فريق المراقبة بإجراء تحليل شامل للعملية الإنتخابية على أساس المراقبة طويلة المدى والأساليب التي قام بها الإتحاد الأوروبي على مدى الكثير من .
السنوات وأوضح بيان الإتحاد الأوروبي أن هذا التحليل سيشمل مجالات مثل الإطار القانوني وعمل إدارة الإنتخابات ودور مؤسسات الدولة وأنشطة الحملة الإنتخابية وسلوك وسائل الإعلام وعمليات الإقتراع وإحصاء الأصوات والشكاوى .
وعمليات الطعون وإعلان النتائج وأضافت كيسير "أنني آمل أن تفتنح الإنتخابات صفحة .
جديدة وتحقق مستقبلا يسوده السلام للشعب السوداني وأنه من المهم أن يتمكن المواطنون من ممارسة حقهم في التصويت وأن يتمكن المرشحون من إجراء حملتهم الإنتخابية بحرية في بيئة ديمقراطية شاملة".
0 وأوضح الإتحاد الأوروبي أن غرض هذه البعثة المستقلة عن مؤسسات الإتحاد الأوروبي والدول الأعضاء تقديم تحليل نزيه للإنتخابات وفقا للمعايير العالمية .
والإقليمية للإنتخابات الديمقراطية والقانون السوداني وستصدر بعثة المراقبة بيانا تمهيديا بعد وقت قصير من يوم الإنتخابات ونشر تقرير نهائي يتضمن .
توصيات فنية للإنتخابات في المستقبل في وقت لاحق وتعهد الإتحاد الأوروبي ببقاء أعضائه محايدين وملتزمين بقواعد الإتحاد الاوروبي للمراقبة والقوانين .
السودانية وتم تمويل البعثة من الميزانية الخاصة للإتحاد .
الأوروبي الهادفة لدعم حقوق الإنسان والديمقراطية

12 مارس 2010 14:44:00




xhtml CSS