بعثة مجموعة دول غرب إفريقيا تجرى محادثات مع الليبيريين حول العقوبات

من بيتر كاهلير مراسل بانا

منروفيا-ليبيريا(بانا)
--بدأ وفد من المجموعة الاقتصادية لدول غرب

إفريقيا(إكواس) يتكون من ثمانية أشخاص يزور ليبيريا للتأكد من

التزامها بالشروط التى وضعتها لجنة العقوبات التابعة للأمم

المتحدة يوم الجمعة محادثات مع المسؤولين الليبيريين كجزء من زيارة

.
الوفد للبلاد

وقال وزير الخارجية الليبيرى مونى كابتان فى بيان أصدره للترحيب

بالوفد أن ليبيريا طلبت منذ البداية من المجموعة ومن الأمم

المتحدة إرسال مراقبين للتأكد من التزام ليبيريا بمطالب مجلس

.
الأمن الدولى من أجل تجنب العقوبات

يذكر أن مجلس الأمن الدولى كان قد أوقف فى مارس الماضى تطبيق

العقوبات بناء على طلب من المجموعة الإقتصادية لدول غرب

إفريقيا لمنح ليبيريا مهلة 06 يوما للإستجابة لمطالب مجلس

الأمن.
وستنتهى هذه المهلة فى 7 مايو.


ويتهم مجلس الأمن ليبيريا بالتورط فى تهريب الأسلحة والماس مع

الجبهة الثورية المتحدة فى سيراليون مما ساهم فى تأجيج الحرب

.
الأهلية المستمرة منذ عشر سنوات

ونفت ليبيريا هذه الاتهامات لكن تحقيقا لخبراء الأمم المتحدة أشار

الى تورط ليبيريا وإختار مجلس الأمن فرض حظر على مبيعات الماس من

ليبيريا وحظر سفر المسؤولين الليبيريين خارج بلادهم .
وهناك حظر

.
مستمر لمبيعات السلاح الى ليبيريا

وقال كابتان وهو أيضا رئيسا لمجموعة العمل التى أنشئت للإستجابة

لمطالب مجلس الأمن قال للوفد أنه متفائل بأن ليبيريا التزمت

بالشروط التى نص عليها قرار مجلس الأمن رقم 3431 لسنة .
1002وحث

وفد المجموعة "" على الشعور بالحرية فى طرح الأسئلة وطلب زيارة أى

.
مكان لدعم مهمتكم""

وشكر رئيس الوفد الجنرال ديكيو من الأمانة العامة للمجموعة

كابتان على المعلومات التى قدمها للوفد .
وأضاف أن كل

المعلومات التى ستتم مناقشتها بعناية وسيتم تبادل وجهات النظر

.
حولها بحرية

وكانت بعثة تابعة للجنة العقوبات بمجلس الأمن قد قامت بمهمة

مماثلة فى ليبيريا قبل يومين كجزء من جولة إقليمية شملت مالى

.
وغينيا وسيراليون ونيجيريا

21 أبريل 2001 13:00:00




xhtml CSS