بريتوريا تنفى مساندة هرارى خلال قمة الإتحاد الإفريقى

جوهانسبورغ-جنوب إفريقيا(بانا) -- رفضت وزارة الخارجية فى جنوب إفريقيا اليوم الجمعة التقارير الصحفية التى ذكرت أن بريتوريا ساندت هرارى فى جهودها لإجهاض تقرير حول مزاعم إنتهاكات حقوق الإنسان فى زيمبابوى خلال قمة الإتحاد الإفريقى التى أختتمت فى .
أديس أبابا أمس الخميس وقال المتحدث بإسم وزارة الخارجية رونى مامويبا إن المقال الذى نشرته صحيفة "ميل أند غارديان" اليوم الجمعة "خال تماما من جميع الحقائق ويجب رفضه بالدرجة التى يستحقها".
0 وكانت الصحيفة قد زعمت أن وزيرة خارجية جنوب إفريقيا نكوسوزانا دلامينى ساندت تحركات الحكومة الزيمبابوية فى جهودها لإجهاض التقرير الذى أعدته اللجنة الإفريقية لحقوق الإنسان والشعوب والذى بحثه .
المجلس التنفيذى للإتحاد الإفريقى فى أديس أبابا وأضاف مامويبا أن دلامينى زوما كانت قد أصرت بالفعل .
على رفع التقرير لرؤساء الدول والحكومات للمناقشة وأوضح المتحدث بإسم وزارة الخارجية "أنه عندما تم تقديم إقتراح بأنه لا يجب على المجلس التنفيذى رفع التقرير لأسباب إجرائية لرؤساء الدول والحكومات إعترضت دلامينى زوما مؤكدة على أنه لا يمكن للمجلس التنفيذى أن يدعي أنه لم يتسلم التقرير أو أنه لم يناقشه".
0 وأشار الى ان التقرير تم رفعه لقمة رؤساء دول وحكومات الإتحاد الإفريقى لكن أوقف نشره إنتظارا .
لتعليقات من الأطراف المعنية وأكد "أن المقال الذى نشرته صحيفة ميل أند غارديان سعى لإيجاد ذرائع لمهاجمة إسم وكرامة وسمعة وزيرة الخارجية بمزاعم لا أساس لها من الصحة".
0

09 يوليو 2004 16:39:00




xhtml CSS