برنامج الغذاء العالمي : مستوى سوء تغذية الأطفال في بورندي مثير للقلق

كيغالي-رواندا(بانا) - أعلن برنامج الغذاء العالمي في بيان تلقته وكالة بانا للصحافة اليوم الأربعاء في كيغالي أن حوالي مليون طفل في بورندي يعانون من توقف النمو ويحتاجون إلى رعاية عاجلة.

وكشفت هذه الوكالة التابعة للأمم المتحدة عن ذلك في أعقاب زيارة قامت بها الأميرة الأردنية ساره زيد من 15 إلى 17 يونيو الجاري إلى بورندي للاطلاع بشكل أفضل على الاحتياجات والحقائق والتحديات والفرص المرتبطة بسوء التغذية في هذا البلد.

ولاحظ برنامج الغذاء العالمي أن الأميرة ساره جابت خلال تلك الزيارة أرجاء البلاد حيث اجتمعت مع مسؤولين رفيعي المستوى، بينهم السيدة الأولى البورندية وشركاء الوكالة الأممية.

وأكد أن أكثر من نصف عدد الأطفال دون الخامسة من العمر يعانون من توقف النمو، مشيرا إلى أن لذلك انعكاسات على مستقبل البلاد.

وفي سعيه للحد من انعكاسات سوء التغذية، يقوم برنامج الغذاء العالمي بتوزيع وجبات مدرسية يومية على 600 ألف طفل في 700 مدرسة ابتدائية بهدف تشجيعهم على البقاء في المدرسة وتنويع التغذية.

وتابع برنامج الغذاء العالمي أن الحليب المنتج محليا والذي يشكل مصدرا هاما للبروتينات يتم توزيعه في 57 من المدارس الـ700 التي تدعمها الوكالة الأممية.

وأضاف نفس البيان أن برنامج الغذاء العالمي يعمل في إطار برنامجه المتعلق بالوجبات المدرسية وبالشراكة مع صندوق الأمم المتحدة للسكان على توعية الشباب، سيما المراهقات حول مسألتي الزواج المبكر وتنظيم الأسرة باعتبارهما العنصرين الرئيسيين في معادلة سوء التغذية.

-0- بانا/ت أ/ع ه/ 27 يونيو 2018

27 Junho 2018 14:24:39




xhtml CSS