برنامج أمريكي ومصرف مالي يدعمان الماليات بـ500 مليون فرنك إفريقي

باماكو-مالي(بانا) - علمت وكالة بانا للصحافة الجمعة من مصدر رسمي أن "برنامج مقاولات النساء الإفريقيات" الأمريكي ومصرف إفريقيا (فرع مالي) وقعا في اليوم السابق بقصر الثقافة "أمادو هامباتي با" اتفاقا اطلق عليه "بونوغولا"، مزودا بغلاف مالي قدره 500 مليون إفريقي، من أجل دعم النساء في أنشطتهن الجالبة للدخل.

ولاحظ سفير الولايات المتحدة لدى مالي بول فولمسيبي الحاضر في مراسم التوقيع أن الأخيرة جاءت تتويجا لعمل قامت به الحكومة الأمريكية والقطاع الخاص والمجتمع المدني الماليان.

وكان "برنامج مقاولات النساء الإفريقية" قد أنشيء سنة 2010 دعما للشركات الصغرى والمتوسطة المملوكة للنساء. واستحدثت النساء الـ180 المستفيدات من هذا البرنامج في 26 بلدا في إفريقيا جنوب الصحراء أكثر من 17 ألف فرصة عمل، وأسسن 22 جمعية مهنية نسائية.

من جانبه أكد نائب مدير عام فرع مالي التابع لمصرف إفريقيا سيدينا عمر وايغالو أن هذا الاتفاق يمنح الأولوية لطرح يقوم على الشراكة والتبادل، من أجل إزالة العراقيل الهيكلية التي تحول دون استفادة النساء من القروض، وضمان تمويل أنشطتهن الجالبة للدخل.

وأعلن أن "المصرف لن يدخر أدنى جهد لضمان نجاح المشروع. وسيتم تقديم القروض وفق شروط تتحدي أي منافسة في أقصر الآجال الممكنة".

من جهتها، كشفت رئيسة "برنامج مقاولات النساء الإفريقيات" سيمبارا أستان كايت أنها تعتزم ضمان تأمين صحي وتقاعد للأعضاء في البرنامج.

يذكر أن "برنامج مقاولات النساء الإفريقيات" أنشأته هيلاري كلينتون عندما كانت وزيرة للخارجية الأمريكية، بهدف مساعدة النساء المقاولات الإفريقية. ويتيح البرنامج الدعم الفني الضروري لقطاع الصناعات الغذائية، ورئيسات الشركات والمؤسسات المالية، من خلال تحضيرهن لتحقيق النمو والنجاح في اقتصاد حديث وشامل.

يشار إلى أن فرع مالي التابع "لبرنامج مقاولات النساء الإفريقيات" يغطي جميع نساء البلاد.

-0- بانا/غ ت/ع ه/ 02 أبريل 2016

02 أبريل 2016 11:31:42




xhtml CSS