برازافيل تستضيف اجتماع برلمانات المؤتمر الدولي لإقليم البحيرات العظمى

برازافيل-الكونغو(بانا) - أعلنت الإذاعة العمومية للكونغو أن اللجنة التنفيذية لمنتدى برلمانات المؤتمر الدولي لإقليم البحيرات العظمى بدأت الثلاثاء في برازافيل أعمال دورتها العادية الـ18 ، سعيا لإحلال سلام دائم في الفضاء الإقليمي.

وسيبحث مندوبو برلمانات الدول الـ12 الأعضاء في المؤتمر الدولي لإقليم البحيرات العظمى في هذه الدورة التي تتواصل أعمالها اليوم الأربعاء تحديات السلام والأمن والتنمية الاقتصادية في الإقليم.

وسيناقشون من باب الأولوية مسائل السلام والأمن في الدول الأعضاء. ويتعلق الأمر بإعداد أو اقتراح استراتيجيات جديدة تسمح بإيجاد حلول مناسبة ونهائية للأزمات الاجتماعية والسياسية السائدة منذ عدة سنوات في الكونغو الديمقراطية وإفريقيا الوسطى وبورندي وجنوب السودان.

وصرحت رئيسة اللجنة التنفيذية لمنتدى البرلمانات جينا ميشال ساندزي أن "إفريقيا الوسطى التي أحمل جنسيتها والكونغو الديمقراطية وجنوب السودان وبورندي تشهد نزاعات مسلحة. لقد اجتمعنا لإيجاد حلول دائمة للنزاعات التي تمزق هذه البلدان. ونود الاستلهام من بعض بلدان الإقليم التي شهدت هذه الاضطرابات الاجتماعية لكنها تمكنت رغم ذلك من استعادة السلام. وقد يكون هذا السلام من مسؤولية هذه الدول، لكنه أيضا من مسؤولية البلدان الشقيقة".

وكشفت ساندزي في مداخلتها أن اهتمام المشاركين سينصب كذلك على الحكامة الإدارية وإصلاح الأموال العمومية والترشيد الإداري في فضاء المؤتمر الدولي لإقليم البحيرات العظمى.

وعلاوة على هذه المسائل، من المقرر أن يشكل تقرير الدورة الـ17 للجنة التنفيذية المنعقدة في عاصمة إفريقيا الوسطى بانغي أحد النقاط الأخرى المدرجة في جدول الأعمال. كما أدرجت اللجنة التنفيذية في أجندتها بحث تقرير أبحاث ونتائج وتوصيات المبادرة الإقليمية حول السلام والأمن في الإقليم.

من جانبه، أكد رئيس الجمعية الوطنية للكونغو إيزيدور مفوبا الذي ترأس مراسم افتتاح اللقاء أن الأخير "يجمع المشرعين الذين يريدون المشاركة في بناء إفريقيا الأمل، بعيدا عن الصور التي تختزلها في الأوبئة والحروب وكل كوارث العالم. وسنقدم في ختام هذه الجلسات اقتراحات ملموسة تسمح بضمان إدارة أفضل لدولنا ومكافحة اختلاس الأموال وانتشار الإرهاب".

وستحال الاقتراحات التي ستتمخض عن الاجتماع إلى القمة المقبلة لقادة دول المؤتمر الدولي لإقليم البحيرات العظمى.

ويضم منتدى برلمانات المؤتمر الدولي لإقليم البحيرات العظمى كلا من الكونغو والكونغو الديمقراطية وأنغولا وبورندي وكينيا وأوغندا وإفريقيا الوسطى ورواندا والسودان وجنوب السودان وزامبيا وتنزانيا.

وتنعقد جلسات برازافيل في إطار تنفيذ خطة أعمال 2018 - 2019 والخطة الاستراتيجية الخماسية 2017 - 2021 .

-0- بانا/م ب/ع ه/ 01 أغسطس 2018

01 أغسطس 2018 12:02:56




xhtml CSS