بدأ حملة تطعيمات شاملة للأطفال ضد الحصبة في الصومال

نيويورك (بانا) - بدأت منظمة الأمم المتحدة لرعاية الطفولة "يونيسف" وشركاؤها في المجال الإنساني حملة تطعيمات شاملة ضد مرض الحصبة في الصومال بعد أن تفشى المرض بصورة واسعة هناك.

وقال جيرمي هوبكينز ممثل المناظمة الدولية في الصومال ان "الحصبة أحد الأمراض الأكثر فتكا  يمكن الوقاية منها عبر اللقاح والتطعيم ولكن للأسف فقد انتشرت بصورة واسعة في الصومال وأصبح الوضع خطيرا للغاية هناك".

وأضاف ان "اليونيسف"ممتنة للغاية لتبرعات المانحين لكن هناك حاجة لمزيد من الدعم لتأمين مساعدة جميع المتضررين في جميع أنحاء البلاد وكذلك زيادة تعزيز المجتمعات المحلية وتطعيم جميع الأطفال باللقاحات الكاملة".

وأشار الى أن "يونيسف"سجلت أكثر من 704 حالة إصابة بالحمى والطفح الجلدي في كيسمايو ثالث أكبر المدن في الصومال بعد العاصمة مقديشو ومدينة هرجيسا أغلب المصابين بينهم من الأطفال، موضحا أن كثيرا من الأطفال الذين يشتبه في إصابتهم بالحصبة لا يجدون أماكن لتلقي العلاج في المستشفي العام في كيسمايو.

ونوه بأن أغلب الأطفال لم يتلقوا التطعيم ضد مرض الحصبة في كيسمايو على الرغم من توفر 16 مركزا لتلقي التطعيم مجانا هناك.

ووفرت "يونيسف" وشركاؤها حتى الان 55 ألف جرعة من لقاح الحصبة إلى كيسمايو جنبا إلى جنب مع مكملات "فيتامين أ" لتعزيز المناعة عند نحو 54 ألف طفل ممن تقل أعمارهم عن 10 سنوات.

وتعد الصومال واحدة من الدول ذات أدنى معدلات المناعة في العالم ومازال مرض الحصبة السبب الرئيسي للوفيات بين صفوف الأطفال حتى الآن.

-0- بانا/ع ط/ 20 ديسمبر 2016

20 ديسمبر 2016 05:54:38




xhtml CSS