بان كي مون يشكك في إلتزام موغابي بالحكومة الإئتلافية

أديس أبابا-أثيوبيا(بانا) -- أثار الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون اليوم الإثنين شكوكا خطيرة حول إلتزام الرئيس الزيمبابوي روبرت موغابي بإتفاقية تقاسم السلطة مع زعيم المعارضة مورغان تسفانغيراى وقال إنه من غير المحتمل أن يحقق هذا الترتيب السلام المطلوب بصورة عاجلة في هذه الدولة الواقعة في .
الجنوب الإفريقي وأعرب بان كي مون الذي كان يتحدث في مؤتمر صحفي في العاصمة الأثيوبية أديس أبابا عن قلقه نتيجة للتصلب من جانب موغابي ما أدى إلي تصعيد الأزمة الإنسانية التى وصلت الآن إلي معدلات غير محتملة على حد .
تعبير كي مون وقال إن الأمم المتحدة أرسلت فريقا طبيا وخبراء للتغذية لتقييم الوضع على الأرض وإن النتائج التى توصل إليها الفريق ستحدد قرارات التدخل في زيمبابوي .
لتحسين الوضع وأضاف بان كي مون أنه يرحب بقرار تسفانغيراى بالإنضمام للحكومة إلا "أنني مازلت أعتقد بأن الوضع لايزال غير مكتمل" في إشارة إلي الإعلان الذي صدر نهاية الأسبوع بأن الحركة من أجل التغيير الديمقراطي بزعامة تسفانغيراى وافقت على تقاسم السلطة مع الرئيس .
موغابي وأوضح الأمين العام للأمم المتحدة أنه عقد إجتماعا مع الرئيس الزيمبابوي على هامش القمة ال12 للإتحاد الإفريقي في العاصمة الأثيوبية وحثه على "تعزيز إحترام حقوق الإنسان والإفراج عن جميع المعتقلين السياسيين".
0 وقال بان كي مون "إن الوضع غير المكتمل نشأ عن قرار موغابي تخصيص الحقائب الوزارية الهامة لحزبه وإجبار الحركة من أجل التغيير الديمقراطي على القبول بالوزارات الأقل أهمية".
0 وأضاف أن موغابي أكد له خلال الإجتماع الذي عقد أمس الأحد أنه سيلتزم بالوعود التى قطعها للمنظمة .
الأممية وأدت الأزمة السياسية في زيمبابوي إلي أزمة إقتصادية خطيرة تفاقمت بإنتشار وباء الكوليرا الذي .
تسبب في وفاة حوالي 3200 شخص وإصابة 60 ألف آخرين ويواجه قرابة نصف سكان زيمبابوي البالغ عددهم 12 مليون نسمة نقصا خطيرا في الغذاء وأزمة إنسانية أجبرت ما يقدر بأكثر من 5 ملايين شخص على اللجوء إلي .
الدول المجاورة

02 فبراير 2009 19:49:00




xhtml CSS