انضمام خمسة بلدان إلى مجلس السلم والأمن الإفريقي

باريس-فرنسا(بانا) - علمت وكالة بانا للصحافة اليوم السبت في العاصمة الأثيوبية أديس أبابا أنه تم انتخاب كل من الجزائر وغينيا الاستوائية وموزمبيق وأوغندا ونيجيريا أعضاء في مجلس السلم والأمن التابع للاتحاد الإفريقي.

وتم انتخاب نيجيريا التي سبق لها التمتع بالعضوية في مجلس السلم والأمن الإفريقي والبلدان الأربعة الأخرى لولاية تستمر سنتين في إطار الدورة ال353 لاجتماعه.

وخصص مجلس السلم والأمن الإفريقي الذي تواصل اجتماعه حتى ساعة متأخرة من مساء الجمعة تمهيدا للدورة ال20 لقمة الاتحاد الإفريقي حيزا هاما من أعماله للتوترات القائمة بين السودان وجنوب السودان.

وقال الرئيس الكيني مواي كيباكي رئيس مجلس السلم والأمن الإفريقي لدى افتتاح الاجتماع "إننا بحاجة لاستراتيجيات فعالة لإحلال السلام والأمن. إن اجتماع مجلس السلم والأمن هذا يتيح فرصة ثمينة لتجديد التمسك بهذا التطلع".

ووقف القادة الأفارقة خلال قمة مجلس السلم والأمن الإفريقي على مدى تقييم مختلف اتفاقيات السلام الموقعة بين السودان وجنوب السودان تحت رعاية لجنة الاتحاد الإفريقي رفيعة المستوى التي يرأسها رئيس جنوب إفريقيا السابق ثابو مبيكي.

ومن المقرر أن يتم التطرق بإسهاب "للتوترات القائمة بين السودان وجنوب السودان ولباقي أوضاع النزاع في القارة خلال القمة ال20 للاتحاد الإفريقي التي ستبدأ أعمالها غدا الأحد في أديس أبابا حيث ستتمحور حول "القومية الإفريقية والنهوض الإفريقي" كموضوع رئيسي لها.

ووصل العديد من قادة الدول إلى العاصمة الأثيوبية بينهم الرئيس البنيني بوني يايي رئيس الإتحاد ونظراؤه الجنوب إفريقي جاكوب زوما والسوداني عمر البشير والجنوب سوداني سيلفا كير والإيفواري لوران غباغبو والسنغال ماكي سال.

ومن المتوقع كذلك وصول الأمين العام للأمم المتحدة مساء اليوم السبت إلى أديس أبابا.

-0- بانا/ص أ/ع ه/ 26 يناير 2013



26 يناير 2013 22:18:00




xhtml CSS