انشاء آلية إفريقية "أفريبول" لمحاربة الإرهاب والجريمة المنظمة

تونس العاصمة-تونس(بانا) -أكد رئيس المؤتمر 39 لقادة الشرطة والأمن العرب "عبد الغني هامل"، والذي افتتحت أشغاله اليوم الأربعاء، بالعاصمة التونسية، أنه تم اقتراح إنشاء الآلية الإفريقية للتنسيق والتعاون بين المؤسسات الشرطية "أفريبول" واحتضان مقرها بالجزائر، مشيرا إلى أن هذه الآلية جاءت لمواجهة خطرالجريمة المنظمة العابرة للحدود والإرهاب وتهريب الأسلحة والمخدرات، والتي عرفت منحى خطيرا.

وأضاف أن من شأن الآلية تشجيع التعاون الشرطي الإقليمي وتقريب وجهات النظر بين قادة الشرطة الأفارقة في مجال تقييم التهديدات وتحديد السياسات وتعزيز القدرات المؤسساتية الشرطية في ميدان التكوين والشرطة العلمية وإدارة أجهزتها التي تقوم على احترام حقوق الإنسان ، وفق قوله.

وذكر"عبد الغني هامل" أن هذه الآلية ستسمح بتعزيز التعاون بين الدول الإفريقية وأجهزة الشرطة في المناطق الأخرى،لاسيما التعاون الوثيق مع الدول العربية من خلال الأمانة العامة لمجلس وزراء الداخلية العرب، وأيضا المنظمة الدولية للشرطة الجنائية"انتربول".

ويستعرض المؤتمر ال39 لقادة الشرطة والأمن العرب، تجارب أمنية متميزة لبعض الدول الأعضاء، إلى جانب مناقشة توصيات مؤتمرات رؤساء القطاعات الأمنية واجتماعات اللجان المنعقدة في نطاق الأمانة العامة خلال سنة 2015 ، وتقريرا عن أعمال الإتحاد الرياضي العربي للشرطة للعام 2015.

كما سيتناول عددا من المواضيع الهامة، من بينها آليات الرقابة والتفتيش على الأجهزة الأمنية، وتخصيص سنة لمواجهة ظاهرة إجرامية معينة، وعقد مؤتمر عربي دوري للشرطة النسائية.

وسيتم بالمناسبة عرض الأعمال الفائزة في مسابقة الأفلام التوعوية التي تجريها الأمانة العامة لمجلس وزراء الداخلية العرب سنويا في نطاق الجهود المبذولة للتوعية من الجريمة والوقاية من أخطارها.

ويشارك في المؤتمر، كبارالمسؤولين الأمنيين في مختلف الدول العربية، وممثلون عن جامعة الدول العربية، والإتحاد الرياضي العربي للشرطة، والمنظمة الدولية للشرطة الجنائية"أنتربول"، ومكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة.

-0- بانا/ي ي/ع د/ 09 ديسمبر2015

09 ديسمبر 2015 16:14:02




xhtml CSS