انتخاب مندوب ليبيا نائبا لرئيس المجلس التنفيذي لليونيسيف

طرابلس-ليبيا(بانا) - أعلنت مصادر ليبية بالأمم المتحدة اليوم الأربعاء أن المجلس التنفيذي لمنظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسيف) انتخب الثلاثاء السفير الليبي إبراهيم عمر الدباشي نائبا لرئيس المجلس التنفيذي.

وسيشغل مندوب ليبيا لدى الأمم المتحدة الدباشي هذا المنصب حتى نهاية العام 2016 . ويقوم رئيس المجلس ونوابه الأربعة بتنسيق أعمال المجلس التنفيذي الذي يجتمع في ثلاث دورات سنويا.
  
جدير بالذكر أن ليبيا تتمتع بالعضوية في المجلس التنفيذي "لليونيسيف" لمدة ثلاث سنوات اعتبارا من بداية سنة 2016 .

ويتكون المجلس التنفيذي "لليونيسيف" من ست وثلاثين دولة، وهو مسؤول عن الأنشطة التي تقوم بها المنظمة لصالح الأطفال، والموافقة على سياسات المنظمة، والبرامج القطرية والموازنات.

وفي كلمة له باسم المجموعة الإفريقية في الدورة الأولى للمجلس التي بدأت الثلاثاء 02 فبراير الجاري، أكد السفير الدباشي على الدور المهم لمنظمة الأمم المتحدة للطفولة في ضمان حقوق الأطفال وتوفير احتياجاتهم، والمساهمة في القضاء على الفقر، وتحقيق التنمية المستدامة، خاصة في إفريقيا.

وأثنى الدباشي على الدور الذي يلعبه "اليونيسيف" في مكافحة فيروس نقص المناعة المكتسبة (الإيدز)، والقضاء على فيروس وباء إيبولا في غرب إفريقيا، مشيرا إلى التحديات الكبيرة التي تواجهها المنظمة في الاستجابة للأزمات المختلفة في جميع أنحاء العالم.

وتحدث المسؤول الليبي كذلك بصفته مندوبا لبلاده، ورحب في هذا الإطار بالتقدم المحرز في تنفيذ الخطة الاستراتيجية "لليونيسيف" للفترة 2014- 2017 .

وطالب الدباشي الحكومات ومنظمات المجتمع المدني باتخاذ خطوات ملموسة لتوفير فرص البقاء والنماء وبلوغ كامل الإمكانات لجميع الأطفال دون تمييز. كما أكد على دور منظمة الأمم المتحدة للطفولة في ليبيا، وأبرز أهمية استمرار مساعدتها للسلطات الليبية في توفير احتياجات الأطفال.

وبدأ "اليونيسيف" برنامجا موجها للأطفال الليبيين، يسمح لأول مرة منذ اندلاع الحرب في ليبيا سنة 2011 لآلاف الأطفال بالحصول على فرصة للتعلم واللعب.

-0- بانا/ي ب/ع ه/ 03 فبراير 2016

03 Fevereiro 2016 16:10:42




xhtml CSS