اليونيسيف: سوء التغذية يتسبب في خسارة 7 مليارات فرنك إفريقي لغرب ووسط إفريقيا

برازافيل-الكونغو(بانا) - أعلن ممثل صندوق الأمم المتحدة للطفولة (يونيسيف) في الكونغو ألويس كاموراجي اليوم الثلاثاء في برازافيل، أن سوء التغذية يتسبب لبلدان غرب إفريقيا ووسطها سنويا في خسارة 7 مليارات فرنك إفريقي على الأقل أي ما بين 2 و3 في المائة من ناتجها المحلي الخام.

وفي افتتاح ورشة إقليمية لتكوين البرلمانيين حول التغذية، قال كاموراجي "إن التكاليف الاقتصادية الناجمة عن عدم التكفل بسوء التغذية ضخمة حيث تخسر بلدان إقليم غرب ووسط إفريقيا كل سنة ما لا يقل عن 7 مليارات فرنك إفريقي".

وستسمح هذه الورشة الإقليمية التي تضم قرابة 30 برلمانيا وتستمر ثلاثة أيام، للمشاركين باكتساب معارف حول خطورة سوء التغذية وعواقبه على التنمية البشرية والاقتصادية في بلدان الإقليم وكذا الدور المنوط بالبرلمانيين ومسؤوليتهم في محاربة هذه الآفة من خلال وسائل الجمعية الوطنية.

واستنادا إلى اليونيسيف، فإن 3ر2 مليون طفل دون سن الخامسة يموتون سنويا ، في غرب ووسط إفريقيا، وينجم أكثر من مليون من هذه الوفيات عن سوء التغذية سواء في شكله الحاد أو المزمن.

-0- بانا/م ب/س ج/12 نوفمبر 2013

-0- بانا/تو/س ج/12 نوفمبر 2013

12 نوفمبر 2013 22:39:44




xhtml CSS