اليونيسف يعلن عن تحصين نحو نصف أطفال العالم تحت سن الخامسة في عام 2016

نيويورك-الولايات المتحدة(بانا) - تمكن صندوق الأمم المتحدة للطفولة (اليونيسف) من تحصين نحو نصف عدد الأطفال تحت سن الخامسة في قرابة 100 بلد عبر العالم بعد توزيع حوالي 2,5 مليار جرعة من اللقاحات في عام 2016.

وأوضح اليونيسيف، اليوم الأربعاء في بيان بمناسبة الأسبوع العالمي للتحصين، أن الأرقام الجديدة تجعله أكبر الجهات التي تشتري اللقاحات للأطفال بأنحاء العالم.

وقد تلقت نيجيريا وباكستان وأفغانستان، الدول الثلاث التي ما زال شلل الأطفال متوطنا فيها، عددا أكبر من اللقاحات من أية دولة أخرى، أي 450 مليون جرعة لنيجيريا و395 مليون لباكستان واكثر من 150 مليون لأفغانستان.

وأدى توفر التحصين باللقاحات إلى خفض هائل في عدد وفيات الأطفال تحت سن الخامسة، الناجمة عن أمراض يمكن الوقاية منها باللقاحات.

غير أن البيان أشار إلى أن نحو 19,4 مليون طفل بأنحاء العالم من الحصول على التطعيمات الكاملة اللازمة لهم سنويا. ويعيش نحو ثلثي عدد الأطفال الذين لا يتلقون التحصينات في دول تعاني من الصراعات.

ويعني ضعف الأنظمة الصحية والفقر وانعدام المساواة الاجتماعية أن واحدا من بين كل خمسة أطفال تحت سن الخامسة لا يحصل على اللقاحات المنقذة للحياة.

وقال الدكتور روبن ناندي رئيس قسم التحصين باليونيسف "إن جميع الأطفال، بغض النظر عن مكان إقامتهم أو ظروفهم، لهم الحق في الحياة والازدهار في أمان من الأمراض الفتاكة".

وأوضح أن التحصين كان، منذ عام 1990، سببا رئيسيا لخفض وفيات الأطفال دون سن الخامسة. ولكنه أضاف أن 1.5 مليون طفل ما زالوا يلقون حتفهم كل عام بسبب أمراض يمكن الوقاية منها بالتحصين".

وبحلول عام 2030 يتوقع أن يعيش نحو 25 في المائة من سكان العالم في مجتمعات حضرية فقيرة، وخاصة في إفريقيا وآسيا، بما يستوجب تكيف التركيز والاستثمار على خدمات التحصين مع الاحتياجات المحددة لتلك المجتمعات كما أكد اليونيسف.

-0- بانا/م أ/س ج/26 أبريل 2017

26 أبريل 2017 23:26:37




xhtml CSS