الوزير الأول الموريتاني يشيد بالتقدم المنجز في مرافق النقل الجوي

نواكشوط-موريتانيا(بانا) - أبرز الوزير الأول الموريتاني يحيى ولد حدمين التقدم الذي حققته بلاده في مجال إنجاز بنيات تحتية للنقل الجوي سمحت بفك العزلة عن السكان.

وأدلى ولد حدمين بهذا التصريح في كلمته الأربعاء بنواكشوط لدى افتتاح أعمال الدورة الـ59 لاجتماع مجلس وزراء الدول الأعضاء في وكالة سلامة الملاحة الجوية لإفريقيا ومدغشقر (أسيكنا).

ولاحظ أن "موريتانيا استطاعت رفع تحديات كبيرة في مجال الملاحة الجوية وتمكنت من سد العجز في هذا القطاع الحيوي عبر تحديث البنى التحتية وإنجازات ملموسة سمحت بهيكلة القطاع وسحب موريتانيا من القائمة السوداء للبلدان المحظورة طائراتها من التحليق في المجال الجوي الأوروبي".

واعتبر أن القطاع يشهد دينامية كبيرة ستتجلى قريبا باستكمال أشغال مطار نواكشوط الدولي الجديد.

وأوضح أن هذا المطار الجديد سيكون أحد أكبر المطارات في الإقليم ملاحظا أن صيغة إنجازه نموذج ناجح عن الشراكة بين القطاعين العام والخاص.

وتابع أن "هذه البنية التحتية الجديدة ستكون لها مساهمة كبيرة في تطوير البلاد وستتيح الراحة والأمن للمستخدمين في إطار الربط بين موريتانيا وباقي العالم".

ويقع مطار نواكشوط الجديد على بعد 25 كيلومترا إلى شمال المدينة. وتم تصميمه مبدئيا لاستقبال مليوني مسافر سنويا.

لكن صيغة إنجازه تثير جدلا واسعا بين بعض الأوساط.

-0- بانا/س س/ع ه/ 30 يوليو 2015



30 يوليو 2015 12:03:34




xhtml CSS