الوزير الأول البوركيني يتوجه إلى موقع هجوم واغادوغو الإرهابي

واغادوغو-بوركينا فاسو(بانا) - رصد مراسل وكالة بانا للصحافة في واغادوغو أن الوزير الأول البوركيني بول كابا تيبا ووزيري الأمن والدفاع توجها اليوم السبت إلى مقر قيادة أركان الجيش البوركيني المستهدفة الجمعة بهجوم إرهابي.

وكان هجومان متزامنان قد وقعا الجمعة 02 مارس 2018 عند الساعة 10 صباحا في مدينة واغادوغو، حيث طالا عدة أهداف، من ضمنها قيادة أركان الجيش الوطني والسفارة الفرنسية.

وقال تيبا "أدين بأقصى شدة هذه الهجمات السافلة. وستبقى بوركينا فاسو واقفة".

وما تزال آثار إطلاق النار واضحة للعيان، بينها جدران متفحمة وهياكل مركبات في الموقع، بينما يقوم المحققون بعمليات تفتيش، بحثا عن أدلة.

ووفقا لوزارة الأمن، "فلم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الهجوم بعد. واستعمل منفذو الهجوم سيارة مفخخة في مقر قيادة أركان الجيش البوركيني".

ولقي في المجموع ثمانية جنود بوركينيين ونفس العدد من منفذي الهجوم مصرعهم، بينما أصيب 80 شخصا بجروح.

وتشهد بوركينا فاسو بعد سقوط نظام الرئيس البوركيني الأسبق سنة 2014 هجمات إرهابية منذ 2015 ، بعدما كانت في مأمن منها سابقا.

وسجلت البلاد حتى الآن زهاء 80 هجوما، ما أودى بحياة أكثر من 130 شخصا.

-0- بانا/ن ت/ع ه/ 03 مارس 2018

03 مارس 2018 13:53:17




xhtml CSS