المنظمات الدولية تحث على تقديم مساعدات إنسانية للصومال

نيروبى - كينيا(بانا) -- تسعى المنظمات الإنسانية ومن ضمنها وكالات الأمم المتحدة الى الحصول على 129.
555.
919 دولارا أمريكيا من أجل .
الاغاثة والتوطين فى الصومال خلال عام 2001 ومنذ الإطاحة بنظام الرئيس السابق سياد برى عام 1991 ظلت الصومال بدون حكومة مركزية وبدون عملة موحدة حتى تم تنصيب .
حكومة وطنية إنتقالية فى مقديشو فى أغسطس من السنة الماضية وكانت الأمم المتحدة قد أنفقت خلال عام 2000 حوالى 50.
500.
000 دولار أمريكى وهو مايفسر الزيادة فى ميزانية هذه السنة التى تصل .
الى 79 مليون دولار وبرر التقرير الزيادة على أساس البرامج المتنوعة التى ينبغى القيام بها والحلم بتحقيق السلام والنظام وعلى الأقل إستقرار .
الحكومة المركزية فى الصومال ومن بين أهداف منظمات الإغاثة الدولية العاملة تحت جهاز تنسيق تقديم المساعدات للصومال تقديم المساعدة للجموعات الضعيفة من .
السكان وتحقيق التنمية الشاملة والسلام ويعمل جهاز تنسيق المساعدات فى الصومال الى ضمان أمن الأشخاص وممتلكاتهم وإتاحة الوصول الى متطلبات الحياة الضرورية مثل .
الغذاء والمأوى ومياه الشرب والصحة والتعليم لجميع الصوماليين وقال التقرير أن منظمات الإغاثة وفى إطار مساهمتها فى تحقيق السلام والاستقرار فى الصومال حققت العديد من الأهداف ضمن خطة .
العمل الانسانية الشاملة وخلال سنة 2000 وحدها قدمت منظمة الزراعة والأغذية العالمية (فاو ) 330 طن مترى من البذور ومعدات الانتاج لحوالى 16.
500 من المزارعين الفقراء لزيادة الإنتاج الغذائى وتنويع .
المحاصيل فى المناطق المروية والمطرية وفى نفس الفترة وزع برنامج الغذاء العالمى حوالى 16.
845 طن مترى من المواد الغذائية الى حوالى 1,3 مليون من المستفيدين فى الصومال .
وأشار التقرير الى أن منظمة اليونسيف قامت بالاشتراك مع المنظمات غير الحكومية والسلطات المحلية بتطعيم 1,3 مليون .
طفلا وقدمت الفاتمينات فى نفس الفترة كما أنشأت اليونسيف نظاما للتدخل السريع لمواجهة إنتشار الكوليرا والأمراض المعدية الأخرى فى جميع أقاليم الصومال وتم علاج حوالى 6.
000 شخصا بنجاح وتطعيم 500.
000 طفلا تحت سن الخامسة ضد .
أمراض الطفولة

04 يونيو 2001 14:56:00




xhtml CSS