المقاولات النسائية محور الاحتفالات باليوم العالمي للمرأة في بوركينا فاسو

واغادوغو-بوركينا فاسو(بانا) - اعتبرت وزيرة المرأة والتضامن الوطني والأسرة البوركينية لور زونغو هيان في رسالة لها بمناسبة إحياء اليوم العالمي للمرأة الموافق هذا الثلاثاء أن الحكومة ملتزمة بجعل المقاولات النسائية واقعا ملموسا.

ولاحظت هيان في رسالتها التي نشرتها الصحافة أن "جعل المقاولات النسائية وبالأخص المقاولات الزراعية للنساء واقعا ملموسا أمر لا بد منه لتحقيق التنمية البشرية في بوركينا فاسو".

وأوضحت أن هذه الإرادة السياسية ستسمح للنساء خاصة بالاستفادة أكثر من إقامة أقطاب للنمو لتأسيس شركاتهن في مجال تحويل المنتجات الزراعية.

وحيت الوزيرة "هذا القرار الشجاع من الرئيس روك مارك كريستيان كابوري الذي أكد طموحاته من أجل ازدهار المرأة البوركينية"، مؤكدة أن المقاولات النسائية تمثل محركا للنمو الاقتصادي واستحداث فرص العمل في بوركينا فاسو.

وتفيد البيانات أن النساء يساهمن بحوالي 70 في المائة في الناتج الإجمالي المحلي لبوركينا فاسو.

وأعربت وزيرة المرأة والتضامن الوطني والأسرة عن أسفها مع ذلك لأن المرأة البوركينية تبقى رغم جهودها ومساهمتها في الاقتصاد الوطني تواجه مشاكل الاستفادة من الموارد المالية والأرض والبذور والتقنيات وغيرها.

وتضاف إلى ذلك على حد قولها العراقيل الاجتماعية والثقافية وصعوبات الاستفادة من التعليم والتدريب المهني.

وتحيي بوركينا فاسو هذا الثلاثاء كسائر بلدان العالم اليوم العالمي للمرأة. واختارت البلاد الاحتفال بهذه المناسبة تحت شعار "المقاولات الزراعية للنساء.. عراقيل وتحديات وآفاق".

-0- بانا/ن ت/ع ه/ 08 مارس 2016

08 مارس 2016 10:45:37




xhtml CSS