المفوضية القومية للإنتخابات تضع ضوابط صارمة لضمان نزاهة الإنتخابات

الخرطوم-السودان(بانا) -- أعلن الدكتور مختار الأصم أستاذ العلوم السياسية عضو المفوضية الوطنية الإنتخابات أن المفوضية إختارت أكثر الأنظمة إنضباطا في عمليات الإقتراع منعا لأي عبث أو تلاعب في نتائج .
الإنتخابات وقال د.
الأصم في مؤتمر صحفي اليوم إن مراكز الإنتخابات ستضم وكلاء للأحزاب السياسية والمرشحين وعددا من المراقبين المحليين طوال الوقت لمراقبة .
الناخب منذ دخوله المركز والتعرف عليه وأضاف أنه سيتم عرض صناديق الإقتراع التي تمت صناعتها في الدنمارك بمواصفات عالمية على الوكلاء والمراقبين فارغة ومن ثم يتم إغلاقها بقفل غير قابل للتغيير ويحمل رقما لا يوجد مثله في العالم ويطلب من .
الموجودين في المركز تسجيل الرقم وأضاف أن المفوضية حرصت على تسليم كل مركز من مراكز الإقتراع بطاقات تساوي عدد الناخبين المسجلين في المركز وبأرقام متسلسلة.
وأن رئيس المركز سيقوم بإحصاء البطاقات أمام الوكلاء والمراقبين قبل بدء عمليات الإقتراع كما أن كل مركز سيكون به كشفا .
للناخبين في الخارج وآخر لدى لجنة الإقتراع وأوضح أنه بعد التعرف على الناخب يتم وضع الحبر ووضع الختم الخاص بالمركز والتوقيع عليه وعرضه على الوكلاء وأن أية بطاقة لا تحمل ختم المركز لا تعتبر .
معتمدة وأشار د.
الأصم إلى وجود ضوابط أخرى للتعرف على النساء المحجبات وذوي الإحتياجات الخاصة من أجل سد جميع الثغرات من أجل ضمان إجراء إنتخابات حرة .
ونزيهة ونفي د.
الأصم اتهامات المعارضة للمفوضية بالإنحياز للحزب الحاكم بإعتبارها غير مؤسسة وقال إن المفوضية تتعامل مع الحزب الحاكم مثله مثل الأحزاب .
الأخرى وقال "إننا ظللنا نسمع مثل هذه الإتهامات من أحزاب المعارضة بدون تقيديم أدلة وشواهد تدعم .
مزاعمها"0

10 أبريل 2010 18:40:00




xhtml CSS