المصرف الإفريقي للتنمية يعتزم تعبئة ثمانية مليارت دولار في الأسواق المالية

أبيدجان-الكوت ديفوار(بانا) - أقر مجلس إدارة المصرف الإفريقي للتنمية برنامج اقتراض المصرف لسنة 2018 والمتمثل في تعبئة مبلغ ثمانية مليارات دولار أمريكي في أسواق رؤوس الأموال.

وأوضح المصرف الإفريقي للتنمية عبر موقعه الرسمي أنه يقدم مساعدة مالية للدول الأعضاء عبر تعبئة الموارد، خاصة من أسواق رؤوس الأموال طبقا لبرنامج اقتراضه السنوي.

يشار إلى أن المصرف الإفريقي للتنمية مصنف في فئة "أ أ أ" من قبل كبريات وكالات التصنيف الائتماني الدولية، مثل "فيتش" و"موديز" وستاندارد". ولديه موطأ قدم في عدة أسواق مالية، بعملات الدولار الأمريكي واليورو والدولار الأسترالي والجنيه الاسترليتي.

وأثبت المصرف التزامه القوي نحو المسؤولية الاجتماعية للبرامج الاستثمارية، مع تمتعه بسجل ناجح في إصدار سندات خضراء خلال السنوات الخمس الماضية.

وقالت نائبة رئيس المصرف للشؤون المالية والخزينة هاساتو نسيلي "لقد قمنا بتكثيف حضورنا في الأسواق المالية الدولية، وسنواصل تعبئة الأموال حول العالم لضمان موارد فعلية لزبائننا".

وأطلق المصرف مؤخرا برنامج سندات اجتماعية يركز على رفع تحديات التنمية التي تواجهها إفريقيا والتي تمثل صلب مهمة المصرف الاجتماعية.

واستخدم المصرف الإفريقي للتنمية كذلك أولوياته العملية الخمس كشبكة لإطلاق سندات متخصصة سنة 2017 ، بينها "سندات تحسين الظروف المعيشية لسكان إفريقيا" و"سندات تصنيع إفريقيا" و"سندات إضاءة إفريقيا وتزويدها بالطاقة"، ما جعله يتلقى تكريما لقاء ذلك.

وسيواصل المصرف استكشاف آفاق سندات العملات الإفريقية من أجل تسهيل تمويل أنشطته بالعملات المحلية والارتقاء بتطوير أسواق للسندات المحلية عبر إفريقيا.

-0- بانا/ب ل/ع ه/ 22 ديسمبر 2017

22 ديسمبر 2017 00:13:41




xhtml CSS