المرأة النيجرية تحتفل بيومها الوطني

نيامي-النيجر (بانا) -- احتفلت المرأة النيجرية يوم الاحد بيومها الوطني العاشر الذي تقرر الاحتفال به يوم 13 مايو 1991 عقب مسيرة احتجاج على "التمييز" ضد .
المرأة تحضيرا لمؤتمر السيادة الوطني الذي عقد في ذلك الوقت و تاتي احتفالات هذاالعام تحت شعار "التضامن مع المرأة الريفية".
0 و قالت وزيرة تنمية المرأة فوماكوي اشيتو ان المرأة الريفيةالتي تشكل 82% من السكان تمثل المحور الاقتصادي و الاجتماعي و الثقافي و السياسي للتنمية في النيجر الا انها "اكثر القطاعات تاثرا بالامية و الفقر و الافتقار الى وجود الرعاية الصحية اضافة الى حمل العبء الاكبر من اعمال المنزل".
و حسب الاحصاءات الرسمية فان 92% من نساء النيجر اميات و 42,5% منهن يتزوجن قبل بلوغهن 15 عاما و 20% فقط من الفتيات يواظبن على الدراسة.
و تساهم المرأة بالقدر .
الاكبر من العمل في القطاع الزراعي من بذر المحاصيل و الحصاد و توجد حاليا امراتان فقط في مناصب وزارية و عضوة برلمانية واحدة على الرغم من تبني البرلمان لمسودة عام 1999 حول نظام .
التمثيل في المناصب الانتخابية و الحكومة و الخدمة المدنية

14 مايو 2001 18:26:00




xhtml CSS