الكاميرون في محاولة لرد الاعتبار بعد إقصائها من مونديال 2014

كويابا-البرازيل(بانا) - يواجه المنتخب الكاميروني لكرة القدم -أحد ممثلي إفريقيا الخمسة في كأس العالم 2014 بالبرازيل- مساء اليوم الإثنين نظيره البرازيلي مضيف الدورة في مباراة لن تؤثر في حظوظ منتخب "النسور الجامحة" المقصى من الدورة.

وبعدما كان مفخرة كرة القدم الإفريقية في كأس العالم أصبح المنتخب الكاميروني يمر حاليا بإحدى أسوأ فتراته حيث تلقى خمسة أهداف حتى الآن ولم يسجل أي هدف.

وتلقت الكاميرون قبل مباراة اليوم الإثنين 39 هدفا في 22 مباراة خاضتها في نهائيات كأس العالم أي أكثر من عدد الأهداف التي تلقاها أي منتخب إفريقي آخر.

ويتمثل أحد رهانات مباراة اليوم في الحيلولة دون تسجيل البرازيل عددا كبيرا من الأهداف في مرمى الكاميرون.

ويتعلق الأمر بالمباراة المائة التي ستخوضها البرازيل في نهائيات كأس العالم لتعادل بذلك نفس الرقم الذي بلغته ألمانيا الأسبوع الماضي في مباراتهما أمام البرتغال.

وعادت الغلبة للبرازيل في المباريات السابقة التي جمعتها مع الكاميرون بثلاث انتصارات مقابل واحد.

لكن الفوز حالف الكاميرون في آخر مباراة جمعتها بالبرازيل وذلك خلال كأس القارات 2003 عندما انتهت المباراة بنتيجة 1-0 بفضل هدف سجله صمويل إيتو.

وستكون مباراة اليوم الأولى من نوعها التي تواجه فيها الكاميرون البلد المضيف في دورة نهائية لكأس العالم. فهل سيتمكن ممثل إفريقيا من اغتنام هذه الفرصة لحفظ ماء وجهه بعد الأداء الهزيل الذي قدمه في هذه المنافسة.

-0- بانا/ك س/ع ه/ 23 يونيو 2014






23 يونيو 2014 18:52:30




xhtml CSS