القادة والرؤساء الأفارقة يدعون لإنهاء الإحتجاز السياسي

أديس أبابا-أثيوبيا(بانا) -- دعا القادة والرؤساء الأفارقة إلى إنهاء إحتجاز المعارضين السياسيين وأكدوا على الحاجة لإنهاء الحقبة الإفريقية التي سيطر .
عليها إنتزاع السلطة السياسية بالقوة وقال الرئيس الملاوي بينغو وا موثاريكا رئيس الإتحاد الإفريقي إن من بين القرارات السياسية التي توصلت إليها قمة أديس أبابا التي إختتمت أعمالها أمس الثلاثاء الدعوة إلى إنهاء الأزمات السياسية في غينيا ومدغشقر وإلى وقف الإستيلاء غير الشرعي على السلطة في .
إفريقيا وأضاف الرئيس موثاريكا "إننا نحتاج لتشجيع الديمقراطية .
وإن الديمقراطية ليست لعبة أرقام.
ولا يمكن أن تكون إطلاقا لعبة أرقام.
ومن قال إنها لعبة أرقام فهو مخطئ.
في الديمقراطية يجب التعامل مع قضايا المرأة والشباب والأطفال".
0 وكشف رئيس الإتحاد الإفريقي عن رؤية جديدة تستهدف منع حدوث مجاعات في إفريقيا في المستقبل وقال إن القادة والرؤساء الأفارقة يبدون إهتماما بالإنتخابات .
الديمقراطية ووافق القادة والرؤساء الأفارقة على قائمة من الإجراءات الجديدة لممارسة ضغط على الرؤساء الذين يستولون على السلطة بوسائل غير شرعية إما أن يتخلوا .
عن السلطة أو مواجهة عقوبات مشددة ويتهم النقاد الإتحاد الإفريقي بتبني معايير مزدوجة قائلين إنه بينما يشدد على الإنتخابات الديمقراطية يبقي بعض الرؤساء في القارة في السلطة .
بدون تنظيم إنتخابات ديمقراطية واعترف الرئيس موثاريكا بأن الإتحاد الإفريقي يفتقر إلى القرارات القوية التي تمنع الرؤساء غير .
المنتخبين ديمقراطيا من تولي القيادة وقال الرئيس الملاوي "إنه لا يوجد برنامج للتأكيد على أن شخص ما يجب أن ينتخب ديمقراطيا .
وإننا ضد الإنقلابات العسكرية".
0 ودعا رئيس الإتحاد الإفريقي القادة والرؤساء الأفارقة لإطلاق سراح المحتجزين السياسيين في سجونهم قائلا إن ملاوي ليس لديها سجين سياسي في سجونها".
0 ومن جهة أخرى وجه القادة والرؤساء مجلس السلم والأمن في الإتحاد الإفريقي للإجتماع قريبا لتبني عقوبات .
ضد زعيم الإنقلاب في مدغشقر أندري راجولينا وقال القادة والرؤساء الأفارقة إن النظام غير الشرعي في مدغشقر يجب أن يحترم الإتفاقيات بالعودة إلى الديمقراطية والإستجابة للإنذار النهائي لمدة 15 يوما والذي أصدره رئيس مفوضية الإتحاد الإفريقي جان .
بينغ خلال زيارته الأخيرة لأنتاناناريفو ورفض الرئيس راجولينا الإتفاق الأول في أغسطس 2009 لتشكيل حكومة مؤقتة وتنظيم إنتخابات ديمقراطية في .
غضون 15 شهرا وكان الرئيس راجولينا قد إستولي على السلطة يوم 17 ماس 2009 بعد شهور من الإضطرابات السياسية بعد أن إنحاز إليه الجيش لخلع الرئيس المنتخب مارك .
رافالومانانا ويعيش الرئيس المخلوع رافالومانانا منذ ذلك .
الوقت في المنفي بجنوب إفريقيا ويقول محلل سياسي وصحفي في أنتاناناريفو (طلب عدم ذكر إسمه) إن ضغوط الإتحاد الإفريقي لعودة الرئيس .
السابق رافالومانانا للسلطة تملك فرصا ضئيلة للنجاح وأبلغ الصحفي وكالة بانا للصحافة أن "الحياة أصبحت لا تطاق لأغلبية الشعب الملغاشي.
وأن محاولات الإتحاد الإفريقي لعودة رافالومانانا للسلطة غير عاملة".
0

03 فبراير 2010 11:26:00




xhtml CSS