العنف يدمر مكتب الأمم المتحدة فى جنوب دارفور

نيويورك-الأمم المتحدة(بانا) -- أصدر كينرو أوشيدارى منسق الشؤون الإنسانية بالوكالة فى السودان بيانا فى مقر الأمم المتحدة فى نيويورك أمس الثلاثا ذكر فيه أن العنف الذى حدث مؤخرا فى إقليم دارفور بالسودان قد أجبر عملية الأمم المتحدة للإنتقال فى أعقاب القتال .
الجديد الذى دمر مكتب الأمم المتحدة وقال أوشيدارى إن مكتب الأمم المتحدة فى منطقة مهاجرية فى جنوب دارفور قد أحرق بالكامل فى القتال الجديد الذى إندلع بين حركة العدل والمساوة وجيش .
تحرير السودان بقيادة أركو ميني مناوى وأضاف مسنق الشؤون الإنسانية بالوكالة فى السودان أن "الإشتباكات بين المتمردين دمرت مكتب الأمم المتحدة فى أعقاب القصف الجوى الذى نفذته القوات الحكومية يوم الخميس الماضي".
0 وتشير تقديرات الأمم المتحدة إلي أن أرواح 30 ألف .
مدني فى إقليم مهاجرية معرضة للتهديد ودعا أوشيدارى إلي الوقف الفورى لأعمال العنف وأكد على أن العداءات يجب أن تتوقف حتي تتمكن وكالات الإغاثة من العودة إلي المدينة للإستمرار فى عملها .
لإنقاذ حياة الأبرياء وعلمت وكالة بانا للصحافة أن موجة العنف الجديدة تهدد قدرة عمال الإغاثة علي توزيع المساعدات الإنسانية .
فى إقليم جنوب دارفور الذى تمزقه الحرب

21 يناير 2009 10:19:00




xhtml CSS