الصومال تعلن مقتل قائد بارز بجماعة الشباب

مقديشو-الصومال(بانا) - قالت الحكومة الصومالية يوم الخميس إن قائدا بارزا بجماعة الشباب الصومالية المسلحة قتل خلال غارات منسقة نفذت على معقله.

وقالت وزارة الإعلام إن القتيل كان عضوا بشبكة الشباب الإرهابية المسؤولة عن تخطيط وتنفيذ عدة تفجيرات واغتيالات في مقديشو وأسفرت عن مقتل المواطنين الصوماليين الأبرياء.

وأوضح الوزير أن قوات الأمن الصومالية نجحت خلال الأسبوعين الماضيين في تفكيك عدة مراكز لجباية الضرائب تابعة للجماعة، وتخلصت من أحد حكام الجماعة الرئيسيين، وهو علي محمد حسين.

وقالت الوزارة في بيان "أصدر رئيس الصومال محمد عبد الله محمد الإذن بتنفيذ عملية منسقة مع الشركاء الدوليين قرب شاشويني في ضواحي منطقة بنادر، ما أسفر عن مقتل زعيم بارز بجماعة الشباب."

وأضافت الوزارة أن الرئيس وإدارته باقون على عزمهم على التمسك بالقضاء على قدرة جماعة الشباب على تنفيذ أعمال العنف والجرائم الحمقاء ضد شعب الصومال وجيرانها في شرق أفريقيا، والمجتمع الدولي.

وعلى الرغم من أنه تم طرد المسلحين بصورة كبيرة من المدن الصومالية، فإنهم استمروا في هجماتهم الانتحارية، ما أسفر عن مقتل خمسة أشخاص والإيقاع بقافلة تابعة لبعثة حفظ السلام التابعة للاتحاد الافريقي جنوب الصومال، وهما الحادثان اللذان وقعا الأحد الماضي.

-0- بانا/ع ط/ 11 يوليو 2017

11 أغسطس 2017 10:02:44




xhtml CSS