الصحف المستقلة فى غامبيا تعيش فى محنة

بانجول-غامبيا(بانا) -- بالرغم من أن جميع الصحف الغامبية لا تتلقى مساعدات من الحكومة فإنها تقوم بالتغطية الكاملة لحملة الإنتخابات الرئاسية المقرر أن تجرى يوم الخميس .
حيث يقول الصحفيون أنهم يؤدون واجبهم دون خوف وتقوم وسائل الإعلام المطبوعة المستقلة خاصة صحيفة "ديلى أوبزيرفر" والصحيفتين النصف شهريتين "ذى بوينت" و "ذى إنديبيندانت" وهى الصحف الأوسع إنتشارا فى البلاد بتغطية الحملات .
الإنتخابية للمرشحين للإنتخابات الرئاسية وقال ناشرو هذه الصحف أنهم قاموا بتعيين صحفيين لتغطية .
حملات المرشحين الخمسة فى الإنتخابات الرئاسية على حسابهم الخاص وذكرت مصادر مطلعة أن الحكومة رفضت بشدة تقديم أى دعم .
لوسائل الإعلام بأى شكل من الأشكال لتغطية الإنتخابات الرئاسية وأكدت هذه المصادر أنه حتى محطة الإذاعة والتلفزيون المملوكتين للحكومة عليهما الإعتماد على مواردهما لتغطية .
الإنتخابات الرئاسية وبررت مصادر قريبة من الحكومة ذلك بأن أى مساعدة من جانب الحكومة ربما ينظر اليها من جانب الرأى العام بأنها محاولة .
للتأثير فى وسائل الاعلام لكن معظم الصحفيين رفضوا هذا التبرير وقالوا أن الحكومة تريد .
إجبارهم على الخضوع لإستراتيجيتها وقال ألادجى يورو جالاو مدير صحيفة إنديبيندانت أن صحيفته تمكنت من تغطية الأحداث السياسية عن قرب بالرغم من قلة الموارد المالية "لأن هذا وقت ضمان الولاء لأحد المرشحين ".
0 وأضاف "لا نتوقع شيئا من الحكومة الغامبية وسوف نستمر فى تقديم التغطية الصادقة والحقيقية حتى لو إعتمدنا فقط على العائد من مبيعات الصحيفة".
0 من ناحيته أعرب ديدا هيدارا مدير صحيفة بوينت عن إعجابه بالأسلوب الذى قامت به الحكومة السنغالية بمساعدة مختلف وسائل .
الإعلام لتغطية الحملات الإنتخابية والإنتخابات وقال أن ذلك يعتبر مؤشرا على "إهتمام السلطات بمساعدة الصحف من أجل تحسين ظروف العمل خلال الإنتخابات".
0 واقترح أن يجيز المشروعون فى غامبيا قانونا يعطى الحكومة صلاحية "تقديم مساعدة مشروعة" للصحف المحلية خلال الإنتخابات .
الرئاسية والعامة ويعيش الصحفيون الغامبيون فى فقر تام منذ الإنقلاب العسكرى الذى قام به يحى جامح فى 22 يوليو 1994 بالرغم من تكاثر محطات .
الإذاعة الخاصة والصحف المستقلة وعانت الصحف الخاصة من علاقات متوترة مع الحكومة التى تتخوف .
من نشر الأخبار وتقوم بمراقبة ما ينشر فى الصحف المحلية وإزداد الموقف سوءا بعد صدور المرسوم 70 الذى يحذر من نشر القضايا المتعلقة بالدفاع الوطنى والسياسة الخارجية وخصوصيات .
الرئيس

16 أكتوبر 2001 18:25:00




xhtml CSS