الشباب يعتبرون العبودية جريمة ضد الانسانية

بورت لويس - موريشيوس (بانا) -- طالب الشباب فى موريشيوس يوم الاربعاء باعلان العبودية جريمة ضد .
الانسانية ودعا الشباب ايضا المجتمع الدولى الى تبنى خطوات ايجابية من خلال توفير خدمات افضل فى المجالات الصحية والاسكانية ومياه الشرب وبعض المجالات الضرورية للحياة بالنسبة للمنحدرين من .
تجارة الرقيق وكان وفد الشباب موريشيوس -الذى يتكون من ديانا بابلى وسانياه وبوتياه وفيشهارادبيداسى وشاهد هولاش وفاليرى دى روبيلارد وبيتريس كونغكام يوين- قد عبروا عن وجهة نظرهم خلال قمة الشباب التى عقدت خلال الاسبوع الحالى فى ديربان بجنوب افريقيا قبل انطلاقة المؤتمر العالمى ضد العنصرية والتمييز العنصرى وكراهية .
الاجانب وعدم التسامح المرتبط بهما يوم غد الجمعة وطالب شباب موريشيوس بادراج الحقوق والقيم الانسانية فى مقررات التعليم على كل المستويات فى .
التعليم الحكومى و طالب الشباب بتنظيم معسكرات للشباب تكون منتظمة وتضم مختلف العرقيات فى موريشيوس لتحقيق هدف .
مكافحة العنصرية والتمييز العنصرى ودعا الشباب الى الغاء جميع "النظم القائمة مثل الاشارة الى نوع الدين فى شهادة الميلاد لجميع سكان موريشيوس" مضيفا "أن هذه التفاصيل لم تضيف شيئا الى حق المواطنة فى بلادنا".
0 وأكد الشباب على الحاجة الى ادخال مادة التاريخ فى مناهج المدارس لتحقيق مزيد من الشعور بالوطنية فى اواسط الشباب فى موريشيوس وتنظيم حلقات للنقاش فى الاذاعة .
والتلفزيون حول مواضيع الوطنية والعنصرية كما انتقد الشباب العبودية وتجارة الرقيق ونظام التعاقدات مع العمال "الهنود" غير المهرة ومحرقةاليهود فى الحرب العالمية الثانية والتمييز فى جنوب افريقيا والصراعات العرقية فى البوسنة ورواندا الى غير ذلك .
وظهور المجموعات المحلية المتطرفة كما انتقد الشباب ايضا استخدام السياسيين للكلمات العنصرية بهدف تحقيق نصر انتخابى والعنصرية ضد العمال الاجانب "الصينيين والهنود والماليزيين و غيرهم".
0 واضاف الشباب لم يولد الشخص عنصريا "لكن الاسرة او بيئة المدرسة هما اللتان يولدان فيه النزعة العنصرية.
لقد ولدنا كلنا احرارا من كل هذه الاعتبارات "الجنس واللون والطائفة والعرق والدين "والتى تعتبر من صنع الانسان بصورة مجردة".
0 وقدم شباب موريشيوس عددا من النقاط كاجراءات .
للمساعدة فى القضاء على العنصرية من بينها التعليم وطالب شباب موريشيوس بتطبيق القوانين الدولية ضد انواع التمييز العنصرى وعدم التسامح فى جميع بلدان العالم و بنشر جميع هذه القوانين فى جميع الاقطار من خلال اقامة المؤتمرات ووسائل الاعلام والصحف حتى يتم .
التعرف عليها من جانب جميع المواطنين ودعا الشباب الى تطابق كل القوانين المحلية فى البلدان مع القوانين الدولية الخاصة بموضوع العنصرية وتأكيد تفعيلها بالاضافة الى انشاء محكمة دولية لمحاكمة .
جميع الجرائم التى تعتبر جرائم ضد الانسانية وطالب الشباب بوضع نظام قانونى يؤكد حرية الاديان ومساواة الفرص فى العمل و نشر التوعية من خلال وسائل الاعلام والمؤتمرات ضد العنصرية فى محاولة لايجاد تفهم مشترك لثقافة كل بلد بهدف تحقيق الوحدة بين المجتمعات .
المختلفة

30 أغسطس 2001 18:51:00




xhtml CSS