السيدة الأولى المالية تدعم الكشف السريع عن مرضى الإيدز والزهري

باماكو-مالي(بانا) - سلّمت حرم الرئيس المالي، كيتا أميناتا مايغا، اليوم الثلاثاء، إلى وزارة الصحة والنظافة العمومية، أربعة آلاف طاقم سريع للكشف عن فيروس نقص المناعة المكتسبة/الإيدز والزهري، حسب ما علمت وكالة بانابرس من مصدر رسمي.

وتأتي هذه الخطوة في إطار أنشطة منظمة السيدات الأوائل في إفريقيا ضد الإيدز، حيث أنهن يبذلن جهودا مستمرة لتحقيق هدف "ثلاثة أصفار" من أجل جيل خال من الإيدز. وتشمل هذه الإستراتيجية القضاء على نقل الفيروس من الأم إلى الطفل.

وقالت أميناتا مايغا إن هذه الهبة ستسمح لفرع المنظمة في مالي بالمساهمة في الجهد الوطني للوقاية من الإيدز وتقليص الإصابة به وإدارته كما ستدعم جهود الحكومة المالية في مجال القضاء على نقل الفيروس من الأم إلى الطفل، وهو أحد الأهداف التي تسعى المنظمة لتحقيقها.

من جانبه، اعتبر وزير الصحة اوالنظافة العمومية المالي، أوسمان كوني، أن أطقم الكشف ستُستخدم حصريا للكشف على الحوامل خلال استشارات ما قبل الولادة في مراكز الصحة.

وتدعم مجموعة ألير الجنوب إفريقية للمنتجات الصيدلانية، منظمة السيدات الأوائل الإفريقيات في محاربة الإيدز من خلال وضع أطقم الكشف السريعة تحت تصرف أعضاء هذه المنظمة.

-0- بانا/غ ت/س ج/ 11 أغسطس 2015

11 أغسطس 2015 19:00:53




xhtml CSS