السودان: الجنوبيون يصوتون بنسبة 5ر99 في المائة لصالح الإنفصال

الخرطوم-السودان(بانا) - أشارت النتائج الأولية لإستفتاء جنوب السودان التي تم إعلانها في جوبا عاصمة الإقليم اليوم الأحد أن الجنوبيين في جنوب السودان صوتوا بنسبة 57ر99 في المائة لصالح الإنفصال عن الشمال.

    وقال البروفيسور محمد إبراهيم خليل رئيس مفوضية جنوب السودان "إن هذه النتائج الأولية تعطي مؤشرات حول العلاقة الدستورية بين جنوب وشمال السودان المستقلين في ضوء هذه النتيجة التي تشير للإنفصال" مستخدما المصطلح القانوني ليقول إن النتيجة حتى الآن هي الإنفصال.

   ونصت إتفاقية السلام الشامل التي أنهت 22 عاما من الحرب الأهلية في السودان على الإستفتاء لإعطاء الجنوبيين فرصة للتصويت لصالح الإنفصال أو الوحدة.

   وكان الرئيس السوداني عمر حسن البشير قد تعهد بإحترام نتيجة الإستفتاء. ووصف النائب الأول للرئيس سيلفا كير ميارديت رئيس حكومة جنوب السودان الذي تحدث في إحتفال إعلان النتيجة الرئيس البشير بأنه "بطل للسلام".

   وتظهر النتائج التي تم نشرها على موقع مفوضية إستفتاء جنوب السودان أن 17ر1 في المائة من السودانيين الجنوبيين (44888 ) في داخل السودان وخارجه صوتوا لصالح الوحدة مقابل 83ر98 في المائة (3 ملايين و792 ألف و815 ) لصالح الإنفصال.

   وقال كير ميارديت "إن الإحساس بالظلم" كان الدافع وراء التصويت الساحق لصالح الإنفصال. ولكنه دعا الجنوبيين للمحافظة على علاقة جيدة مع الدول المجاورة "خاصة مع شمال السودان".

   وسيتم إعلان النتائج النهائية في فبراير القادم إلا أن الجانبين سيبقيان مع بعضهما حتى نهاية يوليو 2011 الموعد المحدد لإنتهاء إتفاقية السلام الشامل.

   ويعني ذلك أن الدولة الجديدة ستستمر في رفع العلم الإتحادي حتى نهاية يوليو وستستمر تحمل اسم جنوب السودان.

-0- بانا/م ع /ع ج/ع د/ 30 يناير 2011






30 يناير 2011 19:20:08




xhtml CSS