السنغال تعلن حدادا وطنيا مدة ثلاثة أيام إثر وفاة نلسون مانديلا

دكار-السنغال(بانا) - قررت الحكومة السنغالية إقامة حداد وطني مدة ثلاثة أيام، على روح نلسون مانديلا الذي توفي مساء أمس الخميس عن 95 سنة، وفقا لما ذكر الناطق باسم الحكومة، عبد اللطيف كوليبالي.

وقال كوليبالي في بيان تلقت وكالة بانابريس نسخة منه "إن العلم الوطني سيتم تنكيسه على عموم التراب الوطني مدة ثلاثة أيام، تخليدا لأعمال هذا العلم الإفريقي".

وأكد أن الرئيس ماكي سال وحكومته والشعب السنغالي ينحنون أمام ذكرى هذا الفقيد مضيفا أن "الرجل الذي غادرنا للتو، استطاع اجتياز جميع الأوضاع التي تمر بها النفس البشرية، بشجاعة وكرامة ونضال من أجل رفاه شعبه وإفريقيا، والإنسانية جمعاء".

ومن جانبه، أشاد رئيس فريق الأغلبية في الجمعية الوطنية السنغالية، مصطفى دياخاتي بذكرى مانديلا.

واعتبر أن الراحل كان "واحدا من أكبر أبناء الإنسانية حيث أيقظ بنضاله الشجاع ضد الأبرتايد، ضمائر الشعوب المظلومة.

أما الفنان يوسو ندور الذي قال إنه يبكي أبا، فصرح بأن "هذه ستكون مناسبة لإفريقيا، بعد الصدمة، لكي تتحد وتأخذ مصيرها بنفسها".

وقال وزير الثقافة السابق "لقد حمانا من كثير من الأمور خلال حياته، وعلينا الآن أن نحافظ على الشعلة التي تركها لنا وأن نحافظ عليها متقدة مدى الدهر".

-0- بانا/أب/س ج/06 ديسمبر 2013

06 ديسمبر 2013 17:50:57




xhtml CSS