الرئيس واد: سنغادر باستراتيجية ستقودنا إلى حكومة اتحادية

أكرا -غانا(بانا) -- قال الرئيس السنغالي عبدالله واد في ساعة متأخرة من مساء أمس بالعاصمة الغانية أكرا في ختام اليوم الثاني من أعمال القمة التاسعة لقادة ورؤساء دول وحكومات الاتحاد الأفريقي إن الذين يدعون إلى الإقامة التدريجية لحكومة الاتحاد "يؤخروننا فقط لأن أفريقيا لا يمكنها الإنتظار".
0 ولاحظ الرئيس السنغالي أمام الصحافة أن النقاشات كانت متوازنة و "لم تبد أية دولة أفريقية معارضتها لحكومة الاتحاد" مضيفا أن اختلافات وجهات النظر .
تتعلق بمسألة سيادة الدول وأكد واد أنه والحال هذه فإن حكومة الاتحاد لا تعني أن الدول ستلغي وزاراتها بانضمامها لحكومة الاتحاد الأفريقي موضحا أن الأمر يتعلق ببساطة بوجود مجالات تقارب تسمح لأفريقيا بالتحدث .
بصوت واحد وقال الرئيس السنغالي الذي رفض طرح بعض الدول التي ترى أن إقامة حكومة الاتحاد مرهون بنجاح الإندماج الاقتصادي إن هذا الطرح "لن يساهم سوى في تأخيرنا" ملاحظا أن "الإندماج السياسي بالعكس من ذلك هو الذي من شأنه تسريع وتيرة الإندماج الاقتصادي الأفريقي".
0 وصرح الرئيس واد "لقد أطلقنا إصلاحات لم تحقق شيئا.
ورغم الإمكانيات الضخمة التي تزخر بها أفريقيا لم نتمكن بعد من الإقلاع" مؤكدا أن حكومة اتحادية .
وحدها ستسمح بإيجاد حلول لهذه المشاكل ودعا واد قائلا "من الضروري اليوم إنشاء كيان سياسي واقتصادي قوي من شأنه التفاعل مع التجمعات الكبرى مثل أوروبا والولايات المتحدة في الشمال والصين في الشرق" معربا عن تفاؤله بشأن نجاح قمة .
أكرا وخلص عبدالله واد إلى القول "سنغادر باستراتيجية من شأنها أن تقودنا إلى حكومة اتحادية".
0

03 يوليو 2007 16:52:00




xhtml CSS