الرئيس ماغوفولي يفتتح طائرتين جديدتين لشركة النقل الجوي التنزانية

دار السلام-تنزانيا(بانا) - دشن الرئيس التنزاني جون بومبي ماغوفولي الأربعاء طائرتين جديدتين لنقل المسافرين من طراز "بومباردييه داش 8 كيو 4000"، كانت حكومته قد اشترتها من كندا لصالح شركة الخطوط الجوية التنزانية (إير تنزانيا).

وجرت المراسم بمطار جوليوس نيريري الدولي في العاصمة دار السلام، بحضور رئيس البعثة الدبلوماسية لكندا لدى تنزانيا إيان مايلز، ومسؤولون تجاريون، وممثلو عدة مؤسسات، وفاعلون في الطيران المدني للبلاد.

وصرح أمين الرئاسة جون كيجازي أن الطائرتين ملك للحكومة التي قامت بتأجيرهما لشركة النقل الجوي، من أجل تأمين خدمات نقل جوي مطورة في الرحلات الداخلية والخارجية.

وقال كيجازي "من الواضح أن الرحلات التي ستسيرها الطائرتان ستعزز خدمات الشبكة الداخلية للنقل الجوي، كما ستكثف المنافسة في السوق المحلي، ما سيسمح بخفض الأسعار لصالح الزبائن. وستقوي أيضا قطاعي التجارة والاستثمار، فضلا عن تمكين السواح من زيارة وجهات جاذبة في البلاد".

من جانبه، لاحظ الرئيس ماغوفولي أنه أوفى بالتعهد الذي اتخذه العام الماضي بشراء طائرات جديدة لتعزيز النقل الجوي من خلال شركة الخطوط الجوية التنزانية.

وكشف أن بلاده دخلت في مفاوضات لشراء طائرتين أكبر لنقل المسافرين داخل وخارج القارة الإفريقية، دون تقديم المزيد من التفاصيل حول طراز الطائرتين، مشيرا فقط إلى أن سعة إحداهما تبلغ 160 مقعدا، والأخرى أكثر من 240 مقعدا.

وقال الرئيس ماغوفولي "بما أن المال متوفر لشراء الطائرات، فسنتقدم بطلبية لاقتناء طائرات تقل المسافرين من دار السلام إلى الولايات المتحدة من دون توقف في مسارها. وستقل الطائرات سواحا من الصين والولايات المتحدة وروسيا وألمانيا وغيرها من البلدان مباشرة إلى تنزانيا".

ودعا الرئيس التنزاني مواطنيه إلى دعم الجهود المبذولة من قبل الحكومة لإحداث تغييرات إيجابية على البلاد، وإلى تجاهل من ينتقدون تلك الجهود بحجج واهية.

كما حث الرئيس ماغوفولي إدارة شركة الخطوط الجوية التنزانية على العمل بصورة مهنية وفاعلة لإزالة النقائص التي تسببت في أدائها السلبي.

-0- بانا/أ ر/ع ه/ 29 سبتمبر 2016







29 سبتمبر 2016 10:44:02




xhtml CSS