الرئيس النيجري يدعو مواطنيه إلى الاقتداء بمانديلا

نيامي-النيجر(بانا) - دعا الرئيس النيجري محمدو إسوفو مواطنيه الأربعاء إلى الاستلهام من نموذج نلسون مانديلا واتخاذ المصلحة الوطنية بوصلة لهم أيا كانت خلافاتهم السياسية واختلافهم في الرأي.

وقال الرئيس النيجري في كلمة توجه بها إلى الأمة بمناسبة حلول الذكرى الـ54 لإعلان قيام جمهورية النيجر "يجب علينا أن نستلهم جميعا من مثال الكرامة والوطنية والتواضع ونكران الذات المقدم من قبل الرئيس نلسون مانديلا الذي عرف بعدما قضى 27 سنة خلف القضبان وتعرضه للكثير من الإهانات والحرمان كيف يطوي هذه الصفحة القاتمة من خلال العفو وتوحيد صفوف مواطنيه بكل ألوانهم".

وأوضح الرئيس إسوفو أن ما قام به مانديلا كرس مساواة كافة مواطني جنوب إفريقيا كبديل لنظام الأبارثايد (الفصل العنصري) الذي كان قائما على عدم المساواة بين الأعراق وعلى الفوارق الاجتماعية والاقتصادية.

واعتبر الرئيس النيجري أن "الذكرى الـ54 لإعلان الجمهورية تتيح لنا فرصة للاحتفاء بهذه القيمة الجمهورية بامتياز والمتمثلة في المساواة بين المواطنين".

ودعا إسوفو الشباب النيجري إلى تبني هذه القمة الأساسية التي تسمح بالتحصين من النعرات القبلية والمناطقية والعرقية. وقال "أود أن يقتنع شبابنا بأنه لن يتمكن أي مجتمع من تحقيق التقدم إذا لم يكن حريصا على الاستحقاق الفردي".

وأعرب الرئيس النيجري من جهة أخرى عن ارتياحه لأن الصحافة أبدت رضائها عن ظروف عملها مغتنما الفرصة كذلك للتعبير لها عن امتنانه إثر الجائزة التي كرمته بها يوم 4 ديسمبر الماضي اعترافا له بالمكاسب التي حققتها البلاد في مجال حرية الصحافة.

وأضاف الرئيس محمدو إسوفو "أود في المقابل أن أجدد التزامي بأنه لن يدخل أي صحافي السجن على خلفية آرائه خلال فترة ولايتي إلا أنني أحث الصحافة على التحلي بالمزيد من المسؤولية التي تعد ثمنا للحرية".

-0- بانا/س أ/ع ه/ 19 ديسمبر 2013

19 ديسمبر 2013 15:01:22




xhtml CSS