الرئيس المصري يؤكد مواصلة بلاده تقديم كل الدعم للصومال

القاهرة-مصر(بانا) -أشاد الرئيس المصري"عبد الفتاح السيسي" بالعلاقات المتميزة والتاريخية بين مصر والصومال، مؤكدا مواصلة مصر تقديم كل الدعم للصومال خلال المرحلة القادمة لبناء وترسيخ مؤسسات الدولة ولاسيما الجيش الوطني الصومالي، ومتابعة التعاون في مجال بناء قدرات أبناء الصومال في مختلف المجالات التنموية من خلال البرامج والدورات التي تنظمها الوكالة المصرية للشراكة من أجل التنمية، فضلا عن زيادة المنح الدراسية التي تقدمها مصر.

جاء ذلك خلال استقبال الرئيس"السيسي"، اليوم الأحد، بالعاصمة المصرية، الرئيس الصومالي"محمد عبد الله فرماجو" الذي يقوم بزيارة رسمية لمصر.

وصرح المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية المصرية"علاء يوسف" بأن"السيسي"عقد جلسة مباحثات مع الرئيس" فرماجو" تطرقت إلى تعزيز مختلف جوانب العلاقات الثنائية بمشاركة الوزراء المعنيين من الجانبين، كما استعرض الرئيس الصومالي آخر مستجدات الوضع الداخلي في بلاده والخطوات التي تقوم بها الحكومة المركزية سعيا إلى استعادة الأمن والإستقرار بالصومال والتغلب على التحديات المختلفة وعلى رأسها خطر الإرهاب.

وأعرب الرئيس "السيسي" أيضا عن اهتمام مصر بمتابعة تفعيل مختلف أوجه التعاون مع الصومال لاسيما على الصعيدين الإقتصادي والتجاري، وفي مجالات صيد الأسماك والثورة الحيوانية، مشيرا إلى ضرورة متابعة نتائج الزيارات التي تمت خلال العام الجاري للصومال من جانب عدة وزارات مصرية للدفع قدما بالتعاون القائم بين البلدين.

وأضاف الناطق الرسمي، أن الرئيس الصومالي رحب بتفعيل التعاون بين البلدين في مختلف المجالات والعمل على تدعيم العلاقات الإقتصادية والتجارية، منوها إلى وجود آفاق رحبة لتطوير التعاون القائم في العديد من القطاعات، وأعرب عن تقدير بلاده لما تقدمه مصر من دعم فني في مجالات متعددة ودفاعها عن المصالح الصومالية في إطار المحافل الإقليمية والدولية ما يعكس عمق العلاقات بين البلدين.

-0- بانا/ي ي/ع د/ 20 أغسطس2017


20 أغسطس 2017 19:38:47




xhtml CSS