الرئيس الفرنسي يبدأ زيارة لإفريقيا الوسطى ونيجيريا، الجمعة القادم

باريس-فرنسا(بانا) - سيبدأ الرئيس الفرنسي، فرانسوا هولاند، الجمعة القادم، جولة إفريقية تقودها إلى كل من إفريقيا الوسطى ونيجيريا، حسب ما أعلنت الرئاسة الفرنسية، اليوم الجمعة.

وفي إفريقيا الوسطى، سيؤكد الرئيس هولاند على دعمه للسلام والاستقرار في هذا البلد بعد أن استقبل في الأليزي، رئيس إفريقيا الوسطى الجديد، فوستين أركانج تواديرا.

ويجدر التنويه بأن فرنسا، نشرت في ديسمبر 2013، قوة سانغاريس لإسناد القوات الإفريقية المنضوية في البعثة الدولية للدعم في إفريقيا الوسطى (ميسكا)، قبل أن يتبنى مجلس الأمن الدولي، بطلب من السلطات الانتقالية في هذا البلد، قرارا في أبريل 2014، يسمح بنشر بعثة للأمم المتحدة لبسط الاستقرار في إفريقيا الوسطى (مينوسكا) لتحل محل "مينوسكا".

وقد أعلن الرئيس الفرنسي، في فبراير الماضي، بمناسبة استقباله لنظيره من إفريقيا الوسطى في باريس، عن مائدة مستديرة ستنظم في بروكسل خلال الأشهر القادمة لتعبئة المساعدة اللازمة لدعم التنمية الاقتصادية في إفريقيا الوسطى، ولتحقيق الأهداف التي حددتها الحكومة الجديدة.

وفي أبوجا بنيجيريا، سيشارك الرئيس الفرنسي في القمة الإقليمية حول الأمن كما سيغتنم هذه الزيارة لتعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين والتي توسعت في السنوات الأخيرة، وشهدت منذ 2014 تطورا يرتبط بمحاربة الخطر الإرهابي الذي تمثله بوكو حرام.

فعلى إثر اختطاف الجماعة المتطرفة لأكثر من 200 تلميذة في شيبوك في أبريل 2014، عُقدت في 17 مايو بباريس، قمة لمناقشة الأمن في نيجيريا كلا من رؤساء نيجيريا وبنين والكاميرون والنيجر وتشاد، إلى جانب ممثلين عن الولايات المتحدة وبريطانيا والاتحاد الأوروبي.

وكان هذا اللقاء يهدف إلى تكثيف التعبئة الإقليمية والدولية لمحاربة بوكو حرام وقد سمح بإطلاق خطة عمل تستند إلى أعمال تعاونية على المستوى الإقليمي والدولي.

وسبق للرئيس فرانسوا هولاند أن زار أبوجا في 27 فبراير 2014 كما زار نظيره النيجيري محمد بوهاري، باريس في سبتمبر 2015، في ثاني زيارة ثنائية يقوم بها خارج القارة الإفريقية منذ تسلمه منصبه الرئاسي.

-0- بانا/ب م/س ج/06 مايو 2016

06 مايو 2016 23:48:19




xhtml CSS