الرئيس الفرنسي يؤكد مواصلة بلاده لتدخلها في مالي

باريس-فرنسا(بانا) - صرح الرئيس الفرنسي فرانسوا أولاند عقب اجتماع دفاعي مصغر عقد الأحد في باريس أن بلاده ستواصل تدخلها في مالي.

وقال الرئيس أولاند "إن مهمتنا لم تكمتل بعد" مضيفا أن "فرنسا لا تسعى عبر هذه العملية لتحقيق أي مصلحة خاصة ما عدا صون بلد صديق ولا تستهدف شيئا غير محاربة الإرهاب".

وتقوم فرنسا منذ الجمعة استجابة لدعوة من الرئيس المالي ديونكوندا تراوري بتنفيذ ضربات جوية لوضع حد لتقدم المتمردين المتطرفين في حملتهم نحو جنوب البلاد حيث يهددون بالزحف إلى العاصمة باماكو.

وأوضح الرئيس الفرنسي أن "بلادنا ستواصل خلال الأيام القادمة تدخلها في مالي. فقد قلت إنها (العملية) ستستغرق الوقت الذي تتطلبه غير أنني على ثقة كاملة في فعالية قواتنا وفي نجاح المهمة التي نؤديها باسم المجتمع الدولي".

وأكد الرئيس أولاند أن تدخل العسكريين الفرنسيين قد كبح تقدم المتطرفين وكبدهم خسائر جسيمة.

واعتبرت فرنسا أن هدف هذه العملية العسكرية الوحيد يتمثل في مساعدة الجيش المالي على مواجهة العدوان الإرهابي بما يمكن هذا البلد من إعادة تكريس وحدته الترابية.

وأضاف الرئيس الفرنسي "لقد أصدرت اليوم (أمس الأحد) كذلك كل التوجيهات حتى تكون الوسائل التي تستخدمها فرنسا محدودة بشكل صارم بما يتناسب وهذا الهدف" مؤكدا أن تدخل فرنسا "يحظى بدعم مجمل المجتمع الدولي وبترحيب كافة البلدان الإفريقية".

-0- بانا/ب م/ع ه/ 14 يناير 2013

14 يناير 2013 12:56:17




xhtml CSS